الجمعة , ديسمبر 15 2017
الرئيسية | الموقع | ثقافة النثر والقصيد (صفحه 10)

ثقافة النثر والقصيد

هذا أو هذا .. فلماذا

[ ثلاثة أيام من شهر حُزيران 1972 هَدَتْ بغداد ] عدنان الظاهر الراحةُ في راحِ الصدرِالمتضايقِ أَنفاسا لا تخنقْ قَمَراً لا تسألْ خنّاساً وسواسا لا تفرضْ شَرْطا قُرْبُكَ مِنّي لا يعني أنّكَ مسؤولٌ عنّي سُدّوا الأبوابَ وطَفّوا المصباحا التيهُ الظالمُ عَمّقَ في العَتْمةِ أقداحا شاءَ المَلِكُ الطالحُ أغضى أو أخفى …

أكمل القراءة »

خيول عند المنحنى

أحمد تمساح 1ـ تبر أنا ابن البراءة والغصون ابن الوجعِ الحرون لكن ترابَ الوطن … أغلي من التبرِ وأغلى من اللؤلؤ المكنون 2 ـ جذوة يا جرحى الذي احتلْ بكاء الأوردة مني تموتُ الأسئلةُ علي شفتي ينتشر الجرادِ في بيتي والخيول عند َ المنحنى 3 ـ طوق غريق ٌ أنا …

أكمل القراءة »

العربية

الشاعرة نعومي شهاب ناي ( كاتبة أمريكية من أصل فلسطيني) ترجمة : محمد عبد الكريم يوسف مراجعة : سوسن علي عبود توقف الرجل ذي العينين الضاحكتين مبتسما ليقول : ” لن تفهمي الألم حتى تتكلمي العربية ” هناك شيء يجب معالجته في الجزء الخلفي من الرأس يحمل العربي حزنه في …

أكمل القراءة »

قاتل يشاركني حبّ أغنية

الشاعرة السورية نسرين أكرم خوري ترجمة: نزار سرطاوي   اصطحبَ معهُ إلى الحرب صورةً مبتسمة، لامرأةٍ تنتظره وتنتحب. / كان يراسلها من هاتفه الذّكي حين قتلته رصاصةٌ، وأطلقت قلبًا صغيرًا أحمرَ على شاشتها. لم تعلم أنّه كان قلباً حقيقيّاً أكثر ممّا يجب. / أودّ أن أتكلّم عن الأغنيات من دون …

أكمل القراءة »

كلماتٌ لا بد أن تقال

لبنى ياسين ثمة عثرةٌ تقف في طريقِ الفكرة تحول بيني وبينها لعلها قادمةٌ..أو ربما تنتظرني في مكان ما تسترق النظر إليّ من فتحة الباب ذلك الباب الموصد بيننا تترك لي ما يثير الشبهة بوجودها وأنا أركن إلى الصمت أتداول فِطرة المعنى لعلها تصل.. على ظهر تأويل أسأت فهمه على شرفة …

أكمل القراءة »

نعشُ عُرْسٍ

د. سامي شهاب الجبوري  حياتي .. مِسْمارُ معلّقُ في نعشِ عُرْسٍ تندملُ جراحاتي منـه … على آهاتِ همسي .. يتقاطرُ من مِعْصمِ كفّه… لؤلؤ الذاتِ والأمسِ .. يستهويني الموتُ تارةً … وتارةً حب الجليسِ .. فكلاهما عندي من الرّونقِ الأنيسِ ألا لعنةُ مدوّيةُ أُطلقُها على سيّد البعض .. إنه ابليسُ …

أكمل القراءة »

الزمن اللاوجودي

عدنان الظاهر                                                            صيّرني أقصرَ مِنْ ظلّي طولا في سَمْتِ الشمسِ الكُلّي يَتَعسفُ يأخذُ ما أعطى ضِعْفا ما برّأَ ذِمّتهُ مِنّي أَصلا يَنْشبُ في وجهي أظفارا يشحذُ طاحونَ شراراتِ النارِ ينفخُ مزمارَ الإنذارِ ” قَنْطَرَني ” مِنْ ظَهْرِ المُهرةِ مطعوناً رُمْحاً مسموما مطرورَالهامةِ مبتورَ الزَنْدِ أسقطني منّي رجّحَ ميزانَ الكفّةِ في …

أكمل القراءة »

قطــــوف

شعر / أحمد تمساح *  1ـ عبلة عبلة ُما زالتْ – تقرأ ُ في كتاب ِ الأرض وتحرث ُ وحدها في لهيبِ النبض يا غربةَ النخيلِ الذي انحني وجيادُ أبي – واقفة ٌ – عند المنحني 2ـ لبلاب أحبكِ يا امرأة ً – في كلِّ ليلة ٍ تصبٌ البحرَ في …

أكمل القراءة »

العِيدُ المُنتظَر

شِعر: أ.د/ عبدالله بن أحمد الفَيْفي أَيُّ عِيْدٍ مِنْكَ أَضْحَى/ أَرْوَعَ الأَعْيَادِ عِيْدا! لَوْ تَهَجَّتْهُ اللَّيَالِي/ بَرْعَمَتْ فَجْرًا قَصِيْدا تَفَّحَتْ صَيْفِيْ: ثُغُوْرًا،/ وخُدُوْدًا ، وقُدُوْدا وجَرَتْ مَوْجًا مِنَ الدَّا/ نَاتُ، تُوْمًا، وفَرِيْدا! * * * كُلُّ أُنْثَى ثَارَ فيها/ يَوْمُها الْـ أَضْحَى عُقُوْدا لَوَّنَتْ مِنْ مِرْشَفَيْهِ/ شَفَةَ الصُّبْحِ الوَلُوْدا بِغَدٍ …

أكمل القراءة »

رسالة ممزقة من راحل مزمن

حسين ابو سعود حملتك في وريدٍ سري ساعةَ سعدٍ مسروقة وشهقةً موجعة ًمخنوقة وكلما الحّ عليّ البوحُ اتعثرُ على حصاةِ الطريق انهضُ بعسرٍ بالغ امضي تاركاً خلفي آثارَ آهةٍ محروقة سأرمي بها شهقتي في البحر ِ كي تمحو وجعَها الامواج ٢ مدي يدكِ اليمنى تلقفي ريشةً خائفة ً من الغرقِ …

أكمل القراءة »