الثلاثاء , ديسمبر 12 2017
الرئيسية | الموقع | ثقافة السرد

ثقافة السرد

عذبة: رواية المأساة الفلسطينية/ الجزء – 2

صبحي فحماوي.   أصحو من كابوس ثقيل يجثم فوق صدري.. حلمت أنهم احتلوا قريتنا (أم الزينات)، والناس اختفوا منها.. فهربت إلى المدينة الكبيرة حيفا والتي لا يمكن أن تجرفها الدبابات أو تؤثر فيها كل ألغام الكون لأختبيء بين شعابها فوجدت أنه قد تم محوها عن الخارطة بممحاة بلاستيكية كان هناك …

أكمل القراءة »

النهر المالح

أسعد العزوني اهتدى اللاجيء الفلسطيني الحاج عبد الله إلى زراعة شجرة زيتون تقيه حر الشمس اللاهبة ويكون لها منها فوائد أخرى، وبعد أن اهتدى إلى تلك الفكرة عرضها على زوجته وأولاده الذين رحبوا بدورهم بها وأقسموا جميعاً على ان يتعهدوا تلك الشجرة حتى تكبر وتثمر وتقيهم الشمس اللاهبة ويجنون منها …

أكمل القراءة »

مناضل ولكن…

 عبد الجليل ولد حموية*  نفض آثار النوم من على وجهه، ملأ رئتيه بنسيم الصباح، تلقف خبزا يابسا وشايا أسودا، صفف شعره المجعد بقليل من الماء والصابون (صابون الحجرة)، فتح صندوقا خشبيا يتخذه صندوق توفير يكتنز فيه حبات عرق حولت نقودا، وضع ورقة في جيبه نظمت فيها بعض الأشعار الحماسية والجمل …

أكمل القراءة »

فصل من رواية : المحروسة لا تشبه غرناطة / بلقاسم مغزوشن

كانت السّماء سِنجابيّة في تلّة بوزريعة و لا تسمع سوى خشخشة العشب المستحلس، المستعصي لكنس الخريف المائل إلى العري. ما إن انتهى أذان صلاة العصر في القصبة، حتّى ارتّعدت فريصة مُولْ النَّاظُورْ و ارتّجفت يداه و خرجت حدقتَا عينيه و أحسّ أنّ ساقيه خارتَا من هول ما شاهده في أفق …

أكمل القراءة »

جميلة….

ريــم خليفة جميلة تلك الجميلة بدون إضافات ولا تعقيدات، جميلة يوم عرفت بأن إبن جيرانهم عزم على البدء في تحقيق حلمها، ذاك الحلم البريء الذي لم تنسج غيره ولم تتمنى غيره، وهل قدم لها سقف بيتها القرميدي صورا غير صورتها وهي عروس، وهل كان لجبتها الرمادية الخالية من الأزهار دور …

أكمل القراءة »

عذبة: قصة عشق كنعانية (١)

صبحي فحماوي الإهـداء إلى عمي عبد الرحمن الحسن الذي بقي هناك تحت شجرة البلوط الكنعانية العملاقة . • كل الطيور تعود ، أنا مقتنع أنها ستأتي إلى هنا مرّة أخرى! ستهبط فوق هذه البقعة. • الطير الذي لا يعرف عشه، يستحق أن يضرب بالحذاء، حتى يفتت! • الجسر أقوى من …

أكمل القراءة »

مسرح بلا خشبة

نور فليحان كُبّة الصوف تتدحرج، تستقر وسط الغرفة ذات الأرضيّة الخشبيّة، يدي تحاول الإمساك بطرف الخيط، تتأرجح ولا تفلح… فأقرر أن أنتظرها بكل سذاجة لتعود وحدها. كان هذا الإخفاق الثالث، سبقه فشل في إنارة ضوء الغرفة وقرار بأن أعتمد على ضوء القمر وكسل في تحويل قارورة الماء إلى مزهريّة. عشت …

أكمل القراءة »

مَقطع من رواية “بيت حُدُد” لفادي عزام

فضل وفيديل. -فيديل بدي سمّيه فيديل.. صاح أبي بعد أن أخبرته الداية أن المولود ذكرٌ سليمٌ ومعافى ولا أثر لمتلازمة داون عليه. في ذلك اليوم القائظ من صيف عام 1974. في ضيعة هادئة بالقرب من دمشق. هذا الإعلان صحبه امتعاض خالي الشيخ محمود: -لكن فيديل اسم نصراني. -لا حبيبي، فيديل …

أكمل القراءة »

رقصة الكانكان

قصة أرتورو فيفانتي:  ترجمة نور محمد يوسف. مراجعة كرم محمد يوسف   وقال لزوجته “سأذهب لقيادة السيارة . سأعود في غضون ساعة أو ساعتين”. لم يغادر المنزل في الغالب لأكثر من الدقائق القليلة التي استغرقها الذهاب إلى مكتب البريد أو إلى متجر، لكنه أمضى وقته متسكعا يقوم بأعمال غريبة – …

أكمل القراءة »

البحث عن زوج (رجل)

أسعد العزوني آه يا زمن ! ماذا تريد مني ؟ ما الذي تخبئه لي أكثر مما رأيت في هذه الحياة ؟ هل سأبقى أعاني مما أنا فيه حتى آخر يوم في حياتي رغم ما أتمتع به من جمال ومال؟ آه لو ينصفني القدر! قالت زينة هذه الكلمات وهي تعيد النظر …

أكمل القراءة »