الجمعة , ديسمبر 15 2017
الرئيسية | الموقع | ثقافة السرد (صفحه 10)

ثقافة السرد

أعذار متبادلة

د. أحمد الخميسي لم نكن قد تحدثنا إلي بعض منذ مايقرب من ثلاثة شهور. صباح اليوم فوجئت برقمها، استقبلته بلهفة وما إن قلت لها:”آلو”حتى هتفت:”صباح الفل. وحشتني جدا”. قلت بحرارة:” أنت أيضا”. كنا نشتاق إلي بعضنا البعض بحرارة رغم انفصالنا منذ عامين. لا أدري بالضبط ما الذي كان فينا يشتاق …

أكمل القراءة »

ضمير منفصل

إيهاب الحضري (1) وسط الزحام كان ( هو ) ضميرا منفصلا . رغم طبيعة عمله التي يتذكر أنها كانت تفرض عليه في أحيان كثيرة أن يكون ضميرا متصلا بدرجة قد تثير ضيق المحيطين به . تفاصيل المهنة غابت وسط ذهنه الذى أصبح مشوشا بفعل المتغيرات التي حدثت في أيامه الأخيرة. …

أكمل القراءة »

العجوز والموت

محمد محضار                 أغلقت باب بيتها ،وسدت نوافذه بإحكام، ثم تحصنت بالداخل وقد إطمأن قلبها إلى أن الموت لن يصل إليها،ولن يستطيع أن يفاجئها . الكثير من معارفها رحلوا على امتداد السنوات الماضية،أغلبهم اقتنصه الموت في غفلة منه،وهي لا تريدأن تفاجأ مثلهم.لهذاملأت كَرَار بيتها بكل المواد الغذائية التي تحتاجها ، وقررت …

أكمل القراءة »

فصل من رواية للكاتبة البرازيلية كلاريس ليسبكتور

الكلمة الأخيرة ستكون البعد الرابع. الطول: كلامها العرض: ما وراء الفكرة العمق: حديثي عنها، وعن الحقائق والمشاعر وعنها خارج الفكرة. يجب أن اكون مقروءا تقريبا في الظلام. حلمت حلما لا يمكن تفسيره: حلمت اني ألعب بانعكاس صورتي. لكني لم أكن انعكس في مرآة، بل كنت شخصا غيري. أكان بسبب هذا …

أكمل القراءة »

فصل من رواية “الصبي اللامع″

للكاتب الأميركي ستيفن كينغ – ترجمة علي سالم أرض الظلال شعر داني بالضعف وقرر تناول حليبه ومعجناته في الرابعة والربع. أزدرد المعجنات وهو ينظر من النافذة، ثم ذهب لتقبيل والدته، التي كانت مضطجعة في السرير. طلبت منه أن يبقى في الداخل ويشاهد برنامج – شارع السمسم – حيث سيمر الوقت …

أكمل القراءة »

حلوى الزفاف

“حلوى الزفاف” قصة للكاتبة الكندية مادلين ثيان ترجمة خالد الجبيلي جلس جوزيف قبالة الآخرين. كان رجلاً مربوع القامة، ممتلئ الجسم، تبدو كلّ حركة يفعلها مفاجئة. وقد جاءه اللقب الذي يكنى به، أبو ڤيكتور، عندما ولد ابنه قبل خمس وعشرين سنة، تماماً كما أصبح والده قبل خمسين سنة، أبو جوزيف، عندما …

أكمل القراءة »

مختارات من كتاب آسيا جبار: بياض الجزائر

ترجمة: صلاح باديس اليوم الثّالث – ما هو لونك؟ – الأحمر، عندما يحول. من حوار مع عبد القادر علولة. 21/07/1993… عبد القادر علّولة، كاتب ومخرج وكوميديان مسرحي، توفي في باريس قبل فجر يوم الاثنين 14 مارس 1994. في اليوم التّالي، مع رفع الجسد، قبل أن يأخذوه إلى المطار ليتم نقله إلى …

أكمل القراءة »

حكاية قلم رصاص

باولو كويلو* ترجمة محمد عبد الكريم يوسف** وقف الطفل بجانب جدته وهي تكتب رسالة . وبعد لحظات سألها: ” هل تكتبين حكاية عما فعلناه يا جدتي ؟ أم تكتبين قصة عني ؟” . توقفت الجدة عن كتابة الرسالة وأجابت حفيدها: ” في الحقيقة أنا أكتب عنك . لكن هناك شيء أهم من …

أكمل القراءة »

الذين غامروا بالضحك

إبراهيم غرايبة* لا يزال عيسو غير قادر على فهم درس الولد الشجاع في كتاب القراءة حتى بعد خمسين عامًا أعقبت الدرس؛ كلها قراءة متواصلة، لقد استوعب هيغل وبرتراند راسل وكارل ماركس لكنه ما زال يفكر فيما تعلمه، وما زال يتذكره عن أطفال القرية الذين صاروا يلعبون في الحقول بعيدًا عن الطريق. …

أكمل القراءة »

شهوة التمزق

زنانرة هارون. -خذ جرعة واقع مزيف ..لتتقيء خيالا حقيقيا.. في الصدر ..وطن يطردني كلاجيء أَثث المنافي وطنا ..سنن الشواطىء المزركشة بالصخور الباردة ..نصل يتغمد الجليد ، يقطع صحراء القلب من الوريد إلى الوريد بفرح قطني وانتقام جائع بريء..

أكمل القراءة »