الأربعاء , أكتوبر 18 2017
الرئيسية | الموقع | ثقافة السرد (صفحه 3)

ثقافة السرد

المتنمر

رشا بكر⁩* على أريكته الصغيرة امتد جسده، فكان لا يسعه أن يتقلب عليها إلا بحذر، ينام تحت غطائه الخشن يشخر تحت زجاج النافذة المكسور، وكان الهواء البارد يعوي في الخارج يصفر متخللا الفراغات بين الزجاج المهشم، التي حاول سدها بأكثر من وسيلة فاشلة،إلى أن تمكن من سد جزء كبيرة منها …

أكمل القراءة »

مسؤول الضرائب

الروائي مارك توين (1) ترجمة محمد عبد الكريم يوسف(2) نور محمد يوسف (3) أتيت إلى هذه المدينة منذ عدة سنوات . وبعد فترة قصيرة لاحظ وجودي رجل أنيق زارني في منزلي وقال إنه ” المخمن ” . ولأنني لم أفهم معنى تلك الكلمة جيدا قلت له : ” لم أسمع …

أكمل القراءة »

العاشق The Love

تأليف : جيمس وود– ترجمة : د.محمد عبدالحليم غنيم كانت مسرورة من البحيرة ، ماؤها الهادىء ساعد على تلطيف الجو وتهدئة نفسها ، لقد أخذتها البحيرة بعيدا عن الضوضاء وعالم عروض الأزياء الصاخب، فاستطاعت أن تنام بلا اضطرابات ، كانت تنصت فقط لصوت ارتطام الموجات الرقيق . شعرت بالسلام والوحدة والانعتاق …

أكمل القراءة »

اللحن المتفجر

بقلم: أسعد العزوني اعتاد الناس سماع شبابة الراعي مع طلعة كل يوم من أيام الشتاء التي تستطيع الشمس أن تتسلل فيها من خلف الغيوم لتنشر ضوءها على الأرض التي ارتوت من الماء الذي هطل في الليلة السابقة. حيث كان هذا الضوء يمنح الدفء للحيوانات التي قضت الليل ترتجف من البرد …

أكمل القراءة »

المتهتك !!

عادل الامين* انتهت الانتخاب الحرة النزيهة وفاز بجدارة ودخل القصر الجمهوري بخطى واثقة وقد تخطى السبعين من عمره..بعد رحلة دامت نصف في قرن في العالم السياسية ودهاليزها القذرة…في زمن الحرب الباردة وما بعدها الان..وقد تقلب في وزارات شتى وزارة الزراعة…وزارة الصحة .. وزارة المالية وشارك في الانقلابات العديدة رغم انه …

أكمل القراءة »

عشر قصص قصيرة جدا

إبراهيم مشارة* **انتظار كنت جالسا على المقعد في موقف الحافلات أنتظره في الموعد :التاسعة ، عند التاسعة والنصف حين لم يأت ركبت الحافة جلست على المقعد ،انطلقت الحافلة وبقيت أنتظره لعله يأتي ويجدني في ذلك المكان. **رقم جديد كان دائما ينتقد السلطة ، عندما اتصل به الوزير هاتفيا لإعلامه بتعيينه …

أكمل القراءة »

في الثقافة والتثاقف

سعيد الشيخ “تثاقف خادع” – كيف عرفت ذلك؟ – عرفت ذلك حينما قشّرت الرمّانة التي كانت تلمع على الشجرة *** أمزج الواقع بالعِجبة كي تولد المتعة في حشايا الدهشة، ربما صار الواقع أجمل، والأجمل أن تأتي بخيالك إلى تجليات الإبداع لإضاءة النص. *** الكتابة عن مسجد لم يدخلوه، وكتاب لم …

أكمل القراءة »

وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ….

خيرية فتحي عبد الجليل يوماً ما أرادتْ نشرة الأخبار أن تقيم عرساً باذخاً للنظارة ، استعد فريق الأخبار بالمحطة الإذاعية لبث الفرح وإرسال ذبذبات السعادة عبر البث المباشر للقناة ، غيرت القناة لون شريطها الأحمر واستبدلتْ لون الدم القاني باللون الزهري الفاتح ، خبأت ما يرد إليها من أخبار الساعة …

أكمل القراءة »

صباح يوم عيد

ماهر طلبه البهجة تغسل الشوارع، الأطفال في كل مكان يرتدون الجديد الزاهي ويمرحون، لكنه هو.. أيقظته أمه ودموعها على خدها، قبلته.. نعم.. لكن الحزن الذي كان يغسل قلبها ألقى بمائه على وجهه هو الآخر ربما حزنا عليها.. مسحت عن عيونه الدموع، وطلبت منه أن يستعد للخروج. كما الأطفال استيقظ مبكرا، …

أكمل القراءة »

سيف الشك

عادل سالم كانا يشربان قهوة الصباح معا في عطلة الأسبوع عندما أخرجت من حقيبتها اليدوية علبة صغيرة، حمراء اللون، وقبل أن تفتحها سألته: هل تعرف ما بها؟ دقق فيها جيدا، شعر بالحرج، وحدث نفسه قائلا: لا بد أن مناسبة مرت دون أن أنتبه فاشترت الهدية لنفسها وأرادت أن تحرجني بها؟ …

أكمل القراءة »