الجمعة , ديسمبر 15 2017
الرئيسية | الموقع | ثقافة المقال (صفحه 20)

ثقافة المقال

ثلاث رسائل من غادة السمان إلى توفيق صايغ

*صقر ابو فخر مراسلات الشعراء والأدباء باب ممتع من أبواب الأدب والتاريخ الأدبي، فالرسائل تكشف، في ما تكشف، جوانب من شخصية الأديب من الصعب رصدها من خلال النصوص وحدها، وربما تفضح، في بعض الأحيان، أموراً خفية ما كان الأديب يرغب في الإفصاح عنها. وقد عرف الأدب العربي، قديمه وجديده، هذا …

أكمل القراءة »

هل نشر رسائل حب الذكور (حرام) ورسائل النساء حلال؟

*غادة السمان أختتم اليوم وقفتي مع أدب الاعتراف ورسائل البوح بلقاء مع رسائل القراء حولها وبعضها على درجة كبيرة من الصحو الأدبي والعصري ويصح أن يتعلم منها بعض النقاد! الإعلامي الكبير الذي يوقع باسم «سوري» يقول «أدب الرسائل ربما كان من أصدق أصناف الأدب». رؤوف بدران يقول «لا تمزقي الرسائل ولا تجعلي …

أكمل القراءة »

نص نادر لآلبير كامي صحافي حرّ سنة 1939

*ترجمة: أيمن حسن في عام 1939 كتب ألبير كامي (1913-1960) نصّا يعتبر مؤسسا لفنّ الصحافة. كان من المفروض أن يصدر المقال في جريدة ”لو سوار رييبليكان” ( المساء الجمهوري) وهي صحيفة يومية تصدر بالجزائر العاصمة كان البير كامي يرأس تحريرها، لكن وقع حظْر المقال. بعد حصول الكاتب على جائزة نوبل للآداب …

أكمل القراءة »

رسائل ريلكه ويوسا إلى الأدباء الناشئين: كونوا وحيدين ولا تصدقوا الإطراء

عواد علي في كتاب بعنوان “رسائل إلى شاعر ناشئ، رسائل إلى روائي ناشئ”، بترجمة أحمد المديني، يوجّه مبدعان كبيران، هما الشاعر الألماني راينر ماريا ريلكه والروائي البيروفي ماريو فارغاس يوسا، نصائح ذات فائدة عظيمة للأدباء الناشئين.

أكمل القراءة »

سيزار آيرا إلى العربية: جرعة قويّة من الجنون والكآبة

صلاح باديس تعرّفت على الكاتب الأرجنتيني سيزار آيرا، بطريقة لا تخلو من الغرابة التي تسكن حكاياته. بورخيس هو الذي كان سبباً في اكتشافي لسيزار آيرا، ليس من كتاباته طبعاً، فبورخيس كان قد مات عندما كان الثاني في الثّلاثينيات من عمره. كانت أغلب كتب بورخيس المترجمة إلى الفرنسية، والتي أمتلكها، في نُسخة …

أكمل القراءة »

كرة القدم والهوية.. ما بينهما من قطيعة

فرحات عثمانتشدّ انتباه الجماهير هذه الأيام مباريات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم.. ولعلها كأس أصحاب الدّنانير لا الأمم. قارتنا تعاني فيها الشّعوب من الفقر المدقع وترزح تحت ويلات الحروب الظّالمة. فعن أي أمم نتحدّث، وهل يتبارى اللاعبون حقا لأجل الهوية وراية أوطانهم كما تعتقد الجماهير؟

أكمل القراءة »

ألبير كامو، هل يُعتبر جزائريًّا أم لا؟

بوداود عمير*في كتابه الموسوم «والفيلسوف إذا سُئل، لماذا اختار البير كامو أمه؟»، الصادر حديثا عن الدار الجزائرية للنشر والتوزيع، يعيد الكاتب والمفكر حميد زناز، طرح سؤال، أثار ولا يزال، جدلا واسعًا في الساحة الأدبية الجزائرية بين مؤيّد ومعارض : هل يعتبر الفيلسوف ألبير كامو جزائريًّا أم لا؟ ولعله السؤال نفسه، …

أكمل القراءة »

هكـــــذا أفكر ! لمـــاذا لم نكتشف مالك بن نبي بعد؟

بقلم فضيل بوماله بعد اثنين وأربعين عاما منذ رحيله (1905-1973) وتسع وستين سنة على صدور “الظاهرة القرآنية” (1946)، يبدو لي أننا لم نكتشف بعد المفكر مالك بن نبي- رحمه الله – أي أننا لم نخصه بالقراءات الجادة معرفيا وتلك التي تمكننا من الاستفادة منه إجرائيا في عمليات صناعة الإنسان والإقلاع …

أكمل القراءة »

مالك شبل: ماذا يبقى منه للتاريخ؟

د.مخلوف عامر يُعدُّ المرحوم (مالك شبل) من أبرز الباحثين والمفكِّرين المغاربيين، أمثال محمد أركون وعبد الكبير الخطيبي وعبدالله العروي وعبد الوهاب المؤدب وعبد الفتاح كيليطو، وغيرهم. وممَّا يميِّزه، أنه تشبَّع بالتراث العربي الإسلامي وأضاف إليه الثقافة الغربية. فكان بذلك من أقرب مَنْ عرفوا الأنا والآخر. فلعلَّ أهمَّ وأجمل تكريم يُقدَّم لهذا …

أكمل القراءة »

في ذكرى رحيل الباحث عمر بوشـموخة

د. محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـةعندما بلغني نعي الأديب الفنان والباحث المتميز عمر بوشموخة-عليه رحمة الله- سرعان ما عادت بي الذاكرة إلى لحظات متميزة،كنت ألتقي فيها ذلك الأديب المتميز الذي يعرفه الجميع بأخلاقه الفاضلة، ووداعته، ورحابة صدره، وحسه الجمالي والفني الراقي، وكلما كنت ألتقي الأستاذ بوشموخة كنت أتأكد بأنه لا يُكن …

أكمل القراءة »