ثقافة السرد

الوجهة

 خيرية فتحي عبد الجليل*

يرابط على مشارف التخوم ، في البعد حيث وجهته مسالك وعرة محفوفة بالانزلاق لكنه يصر على العبور ، في الأفق البعيد خلف الأسوار الشاهقة تتبدى ممرات كثيرة وعرة ومتشعبة جعلته يتأرجح كقيثارة بين المضي والنكوص .
يمسح عرقه المتصبب فوق جبينه ، يلملم أطراف الثوب القديم ، يزفر بأنفاس سخية قاسية ، يبدأ في عد الممرات والمسالك يهتف :
– ما أصعب الوقوف في وجه المتاهة ، ما أوعر طي المسافات إليك !
يجلس ، يخفض صوته قليلاً ، يتمتم
– أرسل دليلك إلىّ .
يستدير ، يقرر النكوص ، ثمة من شتت طريق العودة .
يستدير مرة أخرى ، يقرر المضي ، يكتشف المكيدة و تناسل المسالك الوعرة وسرعة تضاعفها.
يقف في المنتصف ..ينظر إلى السماء ، يستغيث
– أوجز عبث هذه المتاهات يا الله .
يشعر بأن المسافة تتبعه ، تسري في شرايينه ، بهدوء يحمل الدروب ، يشد أكمام الطريق ، يطويها في مهارة تحت ثيابه ، لا ينتظر وصول الدليل ، و لا هبوط إغاثة السماء ، فقط يغمض عينيه ويمضى صوب وجهته لا يلوى على شيء وتلتهمه المسافات .
يأتي الصباح ، لا ينهض ، لا يتحرك بل يستسلم ، يغريه الفوز اللذيذ ، لا يستيقظ ، يستميت في التشبث بالوجهة في الحلم .
13/5/2018م

البيضاء / ليبيا

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق