ثقافة النثر والقصيد

بيان قبل الخروج إلى الوطن

(الى الارض المباركة والشعب النبي في زمن الخصي العربي)

محمد عبد الملك العريقي*

رتل.. يا وطني  الجهاد

كبر..
صبوات  الدم  المسفوك..عاد

زمجر ..

بوجه الصمت

خانوا ..  ضمائرنا

بنادقنا  ..مواقفنا

وأعطونا الفساد

غني ..سترفع

في  هضاب  الموت

أعلام البلاد

رصع طريق العابرين لله

بالشهداء بالزيتون

بالوجع العماد

إن خرجنا

من جذور النار

زهر الغار

من وجه  السواد

إن بعثنا

من صهيل النور

صمت  البور

من سماء  الحق

نشيد الأرض

من تل الرماد

إن طيور الموت

صناع الشهادة

سيفاً وجياد

إنا  التراب الزعفراني

و الشجيرات الحزينة

و الجداول  و الوهاد

نحن البلاد

غني  بلادي

إنهم أهدوك يوم البعث

أحزان العباد

إنهم حنوك  باروتاً

واهدوك  ِالقتاد

غني بلادي

إن أتينا في جوارحنا  السماء

إن زُرعنا حنطة   حرة

وزهرة  كستناء

إن بعثنا صرخة للحق

فوق مسرى الأنبياء

وولدنا  والموت

على وعد اشتياقِ

موال  ليل  ِوفناء

إن   ولدنا أنبياء

هذى رسائل حبنا

تبعث بعزِ

في ضمير الأوفياء

نحن من قلنها.(( لا ))

نحن من قص

جذور الإنحناء

نحن أطفال البلاد

من أتيناها حنيناً

وزرعناها إباء

يا زهور النار

أن  تركنا الصمت

غادرنا البكاء

أيها الجسد المعطر بالبطولة

بالرجولة  .. بالفداء

أخرس عويل  الأغبياء

وكتب بعزك  ما تشاء
لمن تشاء
ستظل أرضي مرجلا للنار

بستانا  الشهادة والوفاء

……………….

أرضي خارطة السماء

 

 

*شاعر يمني

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق