ثقافة النثر والقصيد

تحيةٌ مُعطّرةٌ… لشعب الجزائر

سالم بن رزيق بن عوض*

هذي. الجزائر. يا دنيا. المحبيـــــــنا
! وَ يَا جمالا على وجه. المصلــــينا
يا دوحة الحسن في أرض. لهـــــا أرج
وَيَا نسيما غدا فــلا ونسرينا
ويا مراتع ألباب الحســـــــان بها
شوق لشوق ! وأسرار المدلينا
يا واحة الفن رفقا في بصائـــــــرنا
فإن منظرك الفتان يغوينا
*****

هذي الجزائر يا أعراس واديــــــنا
ويا عرائس قاصينا ودانينا
يا فتنة ما رأها الدهر سابحــــــة
إلا تَرسّل بالإحسان يهدينا
وما تراءى على الأيام مبسمـــها
إلا توردت الآكام تغرينا
وما أضاء الصباح الحر شاطئها
إلا تراقصت الأرواح تشجينا
*****

ترجل الحب ! يمشي في مرابعها
كأنها في الفضاء الرحب تشرينا
وتنثر الأرض في الدنيا نفاستها
والفل يروي التراب الحر والطينا
والحسن يحسن في شتى مضاربها
كأنه الفن يغري الأذن والعينا
مراتع من لباب الأرض منبعها.
تهدي إلى القلب إشراقا وتمدينا
*****

هنا الحضارة تشدو في أصالتها
هنا التمدن يهوى الخير والدينا
هنا المآثر ! فالتأريخ يمنحــها
روحا وروحا وآثارا وتضمينا
هنا الفداء يفدي في جوانبهــا
أعزة من سما أنصار ماضينا
هنا الجزائر والأبطال غاديــــة
و(التلمسان) تشي بالحب (قسطينا)!
*****

تناثر الخير ! فالوادي يحدثنا
وصوت نهضتها يهدي الملايينا
وصورة الناس والإحسان يكلؤهم
أحبة ! فوق أصوات المدلينا
قوم من الحق ! تحيا في حراسته
والخير يختصر الدنيا ويأتينا
مفاخر ما لها الأرض أمثـــــلة

تقول جئنا ! فقال الدهر آمينا!
*****

 

*الشاعر السعودي / سالم بن رزيق بن عوض ـــ جدة

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق