ثقافة النثر والقصيد

اختر لنفسك

محمدعبدالملك العريقي*

اختر لنفسك ما اشتهيت  من البكاء

و اردف على وجع البلاد قصيدةً

أغرق مدائن حزنك بالأحجيات

وأخلع على باب العبارة غيمةً

انزع قلائد حبهم

ونفاق دمع السيدات

وافطم حريرك عن

خدود المعجبات

ابدأ بنفسك تائباً

أنت وحدك ما بدأت

إناء بأشرعة الضياع

وسد قيودك بالصلاة

يا أيها الوجع المسافر   لا مكان

يا جرحك المزروع   دمع وانكسار

اختر لنفسك سدرةً

أو نبرةً فالحزن إيقاع ودان

اختر لنفسك وجه حوذي

غريب لا بلاد

و اذرف على ما أنت تتركه

على كل المحطات البليدة والسواد

أترى المرابع عن جروحك تنصرف

أترى الحبيبة .. كلما تشدو

بموال اشتهائك تعترف

أنت يا هذا المملح بالضياع .. حكاية

تاهت لدى الوجع المشاع

اختر لدمعتك امتداداً آخر

وابدأ بتسوير اغترابك

بالكلام

تعبت صلاتك

في شتات الأمنيات

فلكم أضعت فراش زهرك

والحياة

يا أنت يا وطناً لكل المتعبين

وفصول ريحان لكل الحالمات

من أين جئت

وأنت تنتعل الغياب

توزع الزفرات

تستعدى الجهات

أتراك تخبر من تحب

بسبع أوجاع سمان

لازلت تحلم أن ترى يوماً

بقايا من حنان

لن يسمعوك

فأنت ترضع صدر(( كان))

فاختر لنفسك

ميتة

والقِ بنفسك كالجدار

ستكون حبلى

فيك قبل الانتحار

واختر لنفسك

أي شيء يشبه الوطن

المغلف بالغباء

أو بإسفلت الدمار

يا أيها المخزون

من بدأ الخليقة لا مكان

*شاعر من اليمن

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق