ثقافة النثر والقصيد

شجرة الجزائر

كتبها: أُوناتْ قُوتْلَرْ (1936-1995)
نقلها عن التركية: محمّد وليد قرين*

عنوان القصيدة في اللغة الأصلية: Cezayir ağacı

عزيزتي الجزائر جدار أبيض
المتوسط من جهة وأشجار الرمان من الجهة الآخرى
شجرة رمانك
بحري أنا
وجداري
أنت مثل زهرة الياسمين يا جزائر
وشجيرة الدفلى مرّة جدّا مثلي
الريح التي تهب من الأوراس
تأتيني بعطرك
طول الليل مضى بربر القبائل
من أغصان التمور إلى البحر
ولكن عيد ميلاد سعيد يا جزائر
حتّى وإن لم أتمكن من رؤية أحلامك
قسنطينة طائر بأجنحة رصاصية
يحلق فوق سهل تاريخك العريق
وقلبك يلامس صدري
بغصن شجرة الزيتون
أهديت هذه القصيدة إلى عزيزتي
وإلى حاج علي وبن زين وأحبّائي الآخرين
شهر جوان يرحل
بخط وردة دامية
الفندق آليتّي بستائره البنفسجية
احترق واندثر مثل شجرة ملتهبة
يا حبيببتي
كفاني فراقا كفاني

أونات قوتلر Onat Kutlar: (1936-1995) من أهم الشعراء وكتّاب القصة الأتراك في المنتصف الثاني من القرن العشرين. مؤسس السينماتيك التركية (Sinematek). حاز سنة 1960 على جائزة القصة من هيئة اللغة التركية Türk Dil Kurumu لمجموعته القصصية İshak “إسحاق” (1959) .أسس مع أصدقائه مجلة “a Dergisi” (1956-1960). كان من بين المثقفين الأتراك البارزين (من بينهم ناظم حكمت وأحمد عارف ونجيب فاضل داغلارجه) الذين ساندوا استقلال الجزائر وكفاح الشعب الجزائري في حربه التحررية ضد الاستعمار الفرنسي .توفي أونات قوتلر مقتولا في عملية إرهابية، في اسطنبول.

*محمّد وليد قرين (كاتب قصص ومترجم جزائري. أستاذ في الترجمة بجامعة الجزائر)

 

{1} بشير حاج علي: مجاهد وشاعر ومفكر ورجل سياسي جزائري (1920-1991). جاهد بالقلم ضد الاستعمار الفرنسي خلال حرب التحرير الوطني. نذكر من مؤلفاته Chants pour le 11 décembre “أناشيد لـ11 ديسمبر” (1961) و Notre peuple vaincra “شعبنا سينتصر” (1961). ملاحظة المترجم.

{2} عبد الحميد بن زين: مجاهد ومفكر وصحفي جزائري (1926-2003). انخرط خلال حرب التحرير الوطني في صفوف جيش التحرير الوطني وكان مدير التحرير في جريدة Alger Républicain الجزائر الجمهورية. كان بن زين من رواد الصحافة في الجزائر المستقلة. نذكر من مؤلفاته Le camp “المعسكر” (1962) و Lambèse “لمبيس” (1989). ملاحظة المترجم.

{3} فندق السفير حاليا، بالجزائر العاصمة. كان اسمه فندق أليتي Aletti في فترة الاستعمار نسبة إلى اسم صاحبه، مستوطن فرنسي. ملاحظة المترجم.

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق