حوارات المجلة

الروائي السعودي د.نبيل المحيش للمجلة الثقافية الجزائرية: لا بد للمثقف من موقف واضح تجاه القضايا الوطنية والقومية الكبرى

نبيل المحيش .. ناقد وروائي وأكاديمي سعودي حاصل على الدكتوراه في الأدب الحديث، يعمل أستاذاً جامعياً وعضو في عدد من المؤسسات الأدبية، مؤسس المنتدى الثقافي و(بيت المثقفين العرب) على الواتساب، من مؤلفاته: رواية (عاصفة على الشرق) ومجموعة قصصية بعنوان (كسوف لا غروب) بالإضافة إلى عدد من الكتب في الثقافة والنقد. المجلة الثقافية الجزائرية تستضيف الكاتب المحيش في هذا الحوار:
حاورته: باسمة حامد

عاصفة على الشرق..

المجلة الثقافية الجزائرية: دعنا نبدأ من روايتك (عاصفة على الشرق) التي تدعو للتسامح وتعزيز القيم الإنسانية، وما يبدو مثيراً للسؤال هنا هو قضية المثقف والراهن: كيف يفهم نبيل المحيش هذه الإشكالية في ظل الإسقاطات الكثيرة التي صنفت المثقفين بين مؤيد ومعارض ومحايد؟!
د.نبيل المحيش: إشكالية صعبة وضع فيها المثقف في عصرنا، ولكني مؤمن تماماً بأن على المثقف دوراً كبيراً لا بد أن يؤديه، وأن الكلمة أقوى من الرصاصة، والعالم اليوم تحكمه الكلمة، ولا بد للمثقف من موقف واضح وخاصة تجاه القضايا الوطنية والقومية الكبرى .

المجلة الثقافية الجزائرية: روايتك تتنبأ بحدوث حرب عالمية ثالثة، ولعل أخطر ما تواجهه المنطقة العربية حالياً هو الصراعات المسلحة التي قد تمتد لمائة عام (حسب النظرية الأمريكية)، برأيك : هل ما زال المثقف قادراً على تحريك المنظومة المعرفية وتوجيهها نحو ثقافة الجمال، وتأصيل الفكر الإنساني وتحريره من الأوهام والأباطيل؟
د.نبيل المحيش: نعم المثقف قادر على ذلك، ولكن عليه أن يطور أدواته، ويتوغل عميقاً في القنوات المعرفية الجديدة، وخاصة تلك التي أتاحتها وسائل التواصل الاجتماعي وتقارب الشرق والغرب .

الرواية السعودية تناقش أسئلة الهوية والانتماء..

المجلة الثقافية الجزائرية: مؤكد أن الرواية تفوقت على الشعر وأخذت مكانه في الانتشار والجماهيرية، لكن من وجهة نظرك هل تستطيع أن تأخذ مكانه ودوره كرافعة معنوية وتنويرية للشعوب؟
د.نبيل المحيش: طبعاً الانتشار الكبير للرواية والجماهيرية ستؤدي حتماً إلى أن تأخذ دورها التنويري المطلوب وخاصة حينما تتحول الرواية إلى السينما، فحينما تحولت الرواية في الستينات إلى السينما كان تأثيرها كبيراً في تحولات المجتمع المعاصر .

المجلة الثقافية الجزائرية: قرأت رأياً نقدياً يشير إلى أن الرواية السعودية وظّفت التراث دون أن تخاطب الحاضر أو تستشرف المستقبل، ما رأيك؟
د.نبيل المحيش: لا أتفق نهائياً مع هذا الرأي، الرواية السعودية المعاصرة تخاطب الحاضر وتستشرف المستقبل وتناقش بقوة أسئلة الهوية والانتماء .

المجلة الثقافية الجزائرية: لو ألقينا نظرة عامة على فضاء الثقافة في الوطن العربي سنجد أنها تعاني من أزمة حقيقية (وهنا أتحدث عن تشجيع الفن الهابط على حساب الفكر والإبداع ، تدني المقروئية ، التهميش المبرمج للمثقفين والمتنورين … إلخ)، لكن دعني أسألك عن فضاء الثقافة في السعودية، كيف تنظر إليه كأكاديمي ومبدع؟
د.نبيل المحيش: المشهد الثقافي يمر بمرحلة تطور نوعي كبير، أنا هنا أتحدث عن ظهور قنوات ثقافية كبيرة مثل السينما والمسرح والفن عموماً، والمشاركة الكبيرة للمرأة في حركة الثقافة، وهذا أمر حيوي لحاضر ومستقبل الثقافة .

المنتدى الثقافي تجربة إبداعية وإنسانية

المجلة الثقافية الجزائرية: تُعرف منطقة الأحساء بالمهارات اليدوية الموروثة والمعالم التاريخية الجميلة، كيف أثر المكان على تجربتك الإبداعية؟
د.نبيل المحيش: تمتاز منطقة الأحساء بإرث حضاري إنساني قديم جداً، فقد كانت لها صلة بالآشوريين والفينيقيين، وكانت منطقة جذب لما تمتاز به واحاتها من المياه وأنواع الزراعة، وكان يعيش فيها حوالي نصف شعراء العصر الجاهلي، ولذلك كانت مستوطناً للقبائل العربية، وهذا التنوع والإرث كان له أثر كبير على سكان المنطقة الآن وكتاباتهم الإبداعية .

المجلة الثقافية الجزائرية: لك علاقة وطيدة باللغة العربية الفصحى على المستوى الإنساني والإبداعي، ولذلك أود أن أسألك: ما المطلوب لحماية لغتنا من الاستهداف الخطير الذي تتعرض له في هذا الزمن؟
د.نبيل المحيش: المطلوب هو اتخاذ قرار سياسي على مستوى القمة العربية ملزم باستخدام اللغة العربية في مختلف المجالات ودعم قانون حماية اللغة العربية كما فعلت الأردن .

المجلة الثقافية الجزائرية: بعد مرور 15 عاماً على تأسيسه، كيف تنظر إلى تجربة المنتدى الثقافي الذي ترأسه؟ وما هي الإضافة التي حققتها من خلال هذه التجربة إنسانياً وإبداعياً؟
د.نبيل المحيش: هذا المنتدى تجربة ثقافية وإبداعية وإنسانية حاولت فيه أن أستضيف عدداً كبيراً من القامات الثقافية والإبداعية، وتجاوزت فيه الجغرافيا المحلية إلى الفضاء العربي حيث قمت بعدد من الأنشطة المختلفة في عدد من الدول العربية، ومن ذلك عقد احتفالية وثلاث جلسات نقدية لمناقشة المنجز الشعري للشاعر فاروق شوشة بالتعاون مع المجلس الأعلى للثقافة في مصر، وأنشطة أخرى مع جامعة الإسكندرية للاحتفاء بالناقد الكبير د. عثمان موافي، وطباعة الكتب والدواوين الشعرية .

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق