ثقافة السرد

بلغ هواك !

شعر : عمر طرافي البوسعادي/ جامعة المسيلة  

 

رُؤاكَ المســـــــاء يناجي السهــرْ = وذات ُ ُ على ذاتـــها تنكســــــرْ
وليلُ ُ طويل تملمـــــــــــل يحكي = غرابيبَ غيـْــــــمٍ جفاها المطـرْ
وطيفُ ُ دفين بحـــــــــزن تهاوى = على النور يُغشِي صباحَ البصرْ
رويدكَ! ما الشعرُ ما الذكرياتُ ؟ = إذا ما علينا حجبــــــــــتَ القمـرْ

هنا قد ولـــــدت ُ بحبٍّ قديــــــــمٍ = ترعرع في سُبُحــــــــات ِ العُمُرْ
فظلّ الهـــــوى في دروب الهوى = وظلّ الصّبا بالنــــــــوى يستعرْ
هناك التـَقى ما يـــــــرُوعُ الخيالَ = بمِرآة لـُقيا النـــــــدى بالسحــــرْ
نظــــــرتُ لروحيــــن شعّا هياما = وحسبُ الهيــــــــام مطال النظرْ
فزلزلــــت الأرض زلزالهــــــــا = تدقّ نواقيــــــــــسَ حُبٍّ خطـِــرْ
وهبّ الجنونُ بعصف الريــــــاح = يطوفُ بنـــــــور الأنا و الزهـَرْ
وأعرجَ يسمــــــــــــو بعيدا بعيدا = بمـــــزج مهيبٍ بديـــــع الصُورْ
تقدّسَ يتلو تراتيـــــــلَ مـــــاض ٍ = تلبّدَ بالطـُهـْـــــر أنـّى ذ ُكـــــرْ !
و آونة ُ ُ في مطــــــــالع شعري = تضجّ بـــدمّ الشهيـــــــدِ الأبـــــرْ
ينادي هـــــــوايَ : عرفتَ فبلـّغْ = هواكَ لمن يستلـــذ ُ العِـبــــــــــرْ
لأجل الحبيـــــبةِ نـُعمــــانـُـنــــــا = سَقـيْــنا لتحيــا بُـــــذورُ ُ أ ُخـر ْ
هو الحبّ بالبـــــذل والتضحياتِ = كفاحُ ُ بعلـــــــــــــم يُنال الظفــرْ
لعمركَ خذ مشعـــــــــلَ الشهداءِ = حَريّ ُ ُ به العاشــــــــقُ المقتدرْ
ولا تحزنـَنْ مــن شآبيب ليـــــل ٍ = ستـُجلى إذا مـــــا استفاق البشـرْ
فتلك الغيـــــــوم ، يمينا ، نراها = سحاباتِ صيفٍ فدعـــــها تمـُــرْ
إذا ما رغبتم ربيعــــــا تهــــادى = لمحبوبــــــةِ القلب حتـى تـُسـَــرْ
ورمتمْ حريـــــــرًا على صدرها = وبسمة ثغــــر ٍ جميــــل ٍ نضِــرْ
وهِمتــــمْ برشفِ الحنـان الزُلال ِ = ودفءُ ُ وثيرُ ُ يُوَشـّي السمــــرْ
فشدّوا السواعــــــــد في أ ُهْـبة ٍ = بكـــــدّ ٍ وجــــــدّ يُدكّ الحجــــرْ
وكلّ ُ ُ تـُرفــــــــــــرفُ أحلامهُ = ببنيةِ صرْح ٍ جليــــــل ِ الأثـــــــرْ
وكلّ له الجهدُ والاجتهـــــــــادُ = لنرقى السمــــــــــاء لكي نزدهــرْ
هنالكَ يُورقُ حُـبّ الحبيـــــــبِ = بسندس ِ فجــر ٍ شــــــــذيٍّ خضـِرْ
وتسعـــــــدُ ليلى الوجود بقيس ٍ = فيهتفُ للحبّ نغـــْـــــمُ الوتــــــــرْ
تداعبهُ الشمــــــــس والكائناتُ = مع الطيــــر تشدو عذارى الزهـرْ
وينبعثُ النـــــور يحمل روحًا = بروحين ِ لمّا يُشـــــقّ ُ القــــــــــدرْ
فيعلنُ للكون ضربُ ُ تســامى = من الحُبّ فــــوق عقــــــول البشـرْ
لمن آمنوا حُبّ أوطـــــــــــانهم = عظيـــــــم بإخلاصهم ينتصــــــرْ

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق