ثقافة النثر والقصيد

سيدة الأسماء

عبد السلام مصباح*

عبد السلام مصباح

فِـي الْحَـرْفٍ كَمَـا فِـي الْقَلْـبِ
تَكُونِيـنَ الْمَلِكَـة
وَأَكُـونَ أَنَـا الْعَبْـدُ الْحَامِـي لِجَلاَلِـك
الشَّاهِـي لأَِنَامِلِـكِ الْمَسْكُونَـةِ بِالْمَـاءِ وَبِالنَّـارِ…
وَحِيـنَ تُغَطِّيـكِ
تُوَيْجَـاتُ الضَّـوْءِ الْوَافِـدِ
مِـنْ رَعَشَـاتِ الأَيَّـامِ الْمَفْقُـودَةِ
مِـنْ كُـلِّ مَنَـارَاتِ الْعِصْيَـانِ
مِـنَ الْغَضَـبِ الْمُخْضَـبِ
بِالْعِشْـقِ الْمَجْلُـوِّ
وَبِالْخِصْـبِ…
وَيَنْصَهِـرُ الْغَيْـمُ عَلَـى صَـْدرِكِ سَوْسَنَتَيْـنِ
يَجُـودُ الْحُلـمُ الْمُدْهِـشُ بِالشِّعْـرِ الِمُتَلَفِّـعِ
بِالْمَوْجَـةِ الأُولَـى
تَتَمَاهَـى
تَنْثُـرُ بَيْـنَ يَدَيْـكِ
عَنَاقِيـدِ الْقَلْـبِ
وَأَلْـوَانِ الْبَـوْحِ الْمُتَوَشِّـحِ
بِالْحَـرْفِ الظَّامِـئ لِلزَّمَـنِ الْحُلْـوِ
وَلِلنُّـورِ…
وَحِيـنَ أَعُـبُّ الْخَمْـرَةَ
مِـنْ ثَغْـرِكِ
حَرْفَيـنِ :
حَـاءً
بَــاءً
تَتَفَتَّـحً أَوْرِدَتِـي
وَشَرَايِينِـي
تَتَفَتَّـحُ فِـي صَـدْرِي آَفَـاقٌ
لَـمْ تَطْرُقْهَـا الْخَفَقَـاتُ الْمَذْبُوحَـةُ
وَالْخَفَقَـاتُ الْمَسْلُولَـةُ
وَالْخَفَقَـاتُ الْمَأْلُوفَـةُ
وَالْخَفَقَـاتُ الْمُـرَّة
تَتَفَتَّـحُ فِـي وَهَـجِ الْجُـرْحِ
أَكَالِيـلُ رَمَـادِي
يَصْعَـدُ مِنْهَـا عُصْفُـورٌ
فِـي لَـوْنِ نِـدَاءَاتِ الأَرْضِ
وَفِـي سُمْـكِ الْفَـرَحِ الْمُـورِقِ
يَحْمِـلُ تَحْـتَ جَنَاحَيْـهِ نَخِيـلَ الْقَلْـبِ،
وَفِـي عَيْنَيِـهِ
تَرَاتِيـلَ الْحُـبِّ
وَشَـوْقَ الْمَـوْجِ
وَيَنْطَلِـقُ…
يَنْطَلِـقُ،
يَنْطَلِـقُ وَمْضـاً
نَبْضـًا…
يَنْـزِفُ صَوْتُـهُ فَيْضـًا
خِصْبـًا…
دَاخِـلَ أَضْـلاَعِ الْفَلَـوَاتِ الْمَوْبُـوءَةِ
وَالزَّمَـنِ الْمُتَخَشِّـبِ
يَخْتَـرِقُ الضَّـوْءَ الْمُتَرَسِّـبَ
خَلْـفَ سَرَادِيـبِ الصَّمْـتِ
وَخَلْـفَ النَّظَـرَاتِ الْمَأْهُولَـةِ بِالرِّيـحِ
وَبِالْمَـوْتِ
وَيَنْطَلِـقُ…
يَنْطَلِـقُ…
يُطْلِـقُ حُنْجُـرَةً
تَحْتَضِـنُ الْكَـوْنَ
وَتُخْصِـبُ نِيـرَانَ الْعِشْـقِ
مُعَمَّـدَةً بِجُنُـونِ الْحُلـمِ
وَيَرْحَـلُ
يَرْحَـلُ
يَرْحَـلُ فِـي تِيـهِ الْحَـاءِ
وَفِـي تِيـهِ الْبَـاءِ
وَفِـي الْمُفْـرَدَةِ الْعَطْشَانَـةِ لِلتَّـوْقِ
وَلِلنّطْـقِ
وَفِـي الرُّؤْيَـا الْمَسْكُونَـةِ بِالْهَـمِّ الْيَوِمِـي
وَالَّلحَظَـاتِ الْمُرْتَعِشَـة
وَيُصَلِّـي:
سَيِّدَتِـي
أَيَّتُهَـا الْمُنْسَابَـةُ عِشْقـًا
بَيْـنَ تَضَارِيـسِ الْجَسَـدِ
الْمُثْقَـلِ بِالرَّغَبَـاتِ الْخَضْـرَاءِ
وَالنَّبْـضِ الْمُتَبَرْعِـمِ،
يَاامْـرَأَةً
تَتَنَفَّـسُ فِـي أَوْصَـالِ الْمَقْهُورِيـنَ
وَبَيْـنَ خَلاَيَـا الْمَسْحُوقِيـنَ
أَنْـتِ قَرَنْفَلَـةُ الْمَـاءِ الْجَائِـلِ
تَحْـتَ ضُلُـوعِ الْخَيْمَـةِ وَالرَّمْـلِ
وَبَيْـنَ تَرَاجِيـعِ النَّخْـلِ
وَفِـي مَمْلَكَـةِ الْعُشَّـاقِ/الشُّعَـرَاءِ،
وَأَنْـتِ الْحُلـمُ الْمُتَصَاهِـلُ
فِـي رَحِـمِ الْكَلِمَـاتِ
وَفِـي الإِيقَاعَـاتِ السَّمْـرَاءِ
وَفِـي الْهَمَسَـاتِ،
وَأَنْـتِ الْـوَرْدَةُ
وَالشَّـوْكُ الدَّامِـي
وَرَيَاحِيـنُ الْفَجْـرِ النَّامِـي،
أَنْـتِ صَبَاحَـاتُ
مَسَـاءَاتُ الْحُـبِّ الْمُتَرَامِـي
يَتَوَقَّـدُ بَيْـنَ فَضَـاءَاتِ الْمَاءَيْـنِ،
وَأَنْـتِ جُـذُورُ الأَشْعَـارِ
وَأَنْـتِ الأُغْنِيـةُ الْعَـذْرَاءُ الْمُنْفَلِتَـة.

*شاعر من المغرب

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق