ثقافة النثر والقصيد

الحب الحرام

وليد سعيداني*

قـالـوا الغَــرامُ ، فَقُلْتُ إفْكٌ بَيِّـنٌ

إنْ لَمْ يَكُنْ رَبّ الوَرَى يَرْضاهُ

.

هُوَ لَذَّةٌ هُوَ شَهْــوَةٌ هُوَ حَسْـرَةٌ

دَرْبُ الهَوانِ به سـيُعْصَى اللهُ

.

أَمْسِكْ فُؤادَكَ لا تَبِعْ دارَ العُــلَا

بِدَنِيَّـةٍ تَمْـضِي وَ يَبْقَـى الآهُ

.

واقْطَعْ وِصالَكَ بالتِي سَتُذِيقُــكَ

كَأْسَ الهُمُومِ المُرِّ ما أقْساهُ

.

أوَما سَمِعْتَ نِهايَةَ العُشَّاقِ حِيـ

ـنَ تَفَرّقُوا ذاقوا الجُنُونَ وَتاهوا

.

أُسْلُكْ سَبيلَ الطُّهْرِ وَاطْلُبْ زَوْجَةً

إِخْتَـرْ لِقَلْبِكَ مـا الذِي يَهْواهُ

.

ما خَيَّبَ الخَلّاقُ عَبْدًا خـــــافَهُ

عَبْدًا أطاعَ إلاهَهُ ورَجــــــــاهُ

.

وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ الكَريمُ بِفَضْلِـهِ

حَمْدًا لهُ ما سَبَّحَتْ أفْــــواهُ

………

*شاعر جزائري

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق