ثقافة النثر والقصيد

ذاكرة المطر

شعر: هناء يزبك *

…وكأنَّما الحياةُ
وُلدتْ مع حبَّات المطر الدَّافئ في ذلك الصَّباح
لتمنحَنا الَّلحظاتِ في فردوس السّحرِ والأحلامِ
لنمارسَ طقوسَ الجنون
كفراشةٍ تتّجهُ نحو النّار
وأجدُني كلَّ مساءٍ
أهربُ نحوَ ذاكرة ِالمطر التّي تعرفُ أسرارَ جنوني الدّ فينة
كلُّ ليلٍ لا يحملُ ملامحَكَ
تفاصيلَكَ
حريقَكَ
رائحةَ جسدِك َ
وذكرياتِنا
ليلٌ لا يستحقُّ أنْ يطلَّ من نافذتِهِ القمر
حين َتعرَّتِ الحروفُ بين َشفتيكَ
كنتُ أوغلُ في بؤبؤي عينيكَ
وأنتَ تحاولُ القبضَ على لحظة جنونٍ
تُعيدُ الدّفءَ لأحشاءِ هذه الحياةِ الباردة
أريدُكَ فرحاً في مسائي
ينسابُ على مساماتي قطراتِ ندى
فكمْ أتشهَّى أنْ يمنحَ الزَّمنُ حروفَنا لحظةَ تعرٍّ
تكتبُ ذاك البريقَ المشعَّ حينَ تمزَّقَتْ كغيمةٍ على صدرِ السَّماءِ آهاتُنا
*حمص 13 /10/2017 م

 

*شاعرة سوريّة ، عضو مؤسّس في منتدى حمص الأدبيّ الثّقافي ، صدرت لها مجموعة شعريّة : بعنوان (امرأة من نار)

 

 

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق