ثقافة المقال

اسرار التفوق الدراسي

سلس نجيب ياسين

تحبيب العلم لدى الطفل
كون الطفل تلك النبتة الصغيرة او لنقل الصفحة البيضاء فيمكن اغتنام فرصة صغره لتوجيهه لاحسن ما يمكن من افاق وضع امامه قدوة ناجحة في مجال العلم او الدراسة كإحدى الاقارب مثلا توضيح له ان العلم والدراسة طرق يتخدها الناس الواعية والشخصيات الراقية والقدوات في المجتمع تحبيبه في الكتابة وتعليمه اياها من حين لاخر ويكون كل ما ذكرناه قبل دخوله المدرسة

خلق روح المنافسة لديه
عند دخول الطفل للمدرسة ولنقل القسم تحديدا فيمكن التركيز على ان يجلس مع او بقرب من هو اذكى واحب للدراسة منه اشعاره باهمية المنافسة وتحقيق المرتبة الاولى ضخ جرعات من التشجيع فيه محاولة جعله يذوب في عجلة ودائرة اعيش والعب واسعد دائما مادمت ملتزما بدراستي محبا لها

التحفيز دون مبالغة
جميل تحفيز الطفل لما يحقق نتائج وعلامات ايجابية في  الفصل ولكن لا بد ان يكون الامر مدروسا وغير مبالغ فيه يمكن اشتراء له بعض الاشياء التي تناسب سنه سيشعر ان ما يقوم به امر مهم وتزيد ثقته بنفسه وهذه الامور من شانها تركه يركز اكثر على معاودة الكرة وتحقيق نتائج افضل يمكن مفاجئته بالهدية ولابد من تفادي وعده بها وعدم الايفاء بالوعد

مكافئته بعطلة صيفية
الطفل يحتاج منا ايظا مراعاة لإعادة شحن بطارياته نظرا لما بدله من مجهودات اثناء  فترة الدراسة وجب اخده للبحر اثناء فترة صيف ليشعر بمدى ما حقق و قيمة الحياة البحر مكان رائع يجدد فيه الطفل طاقته و يستريح من روتين السنة الدراسية وفي نفس الوقت يستغل الفرصة لتعلم مهارات و رياظة جديدة وهامة ألا وهي السباحة مما يزيد من ثقته بنفسه بعدها يشتعل حماسه وتزداد رغبته للرجوع لمقاعد الدراسة

تطويرالتفكير الابداعي لدى الطفل
يمكن تطوير طريقة تفكير الطفل و العمل على تنمية الابداع لديه بالاعتماد على بعض من الاليات و التقنيات المساعدة على ذلك:
كقرائة القصص الصغيرة و التي تمزج بين المتعة و التشويق اختيار القصص التي تحمل معها رسومات بألوان تجلب الطفل لربط الحدث مع الصورة من الاحسن اختيار تلك القصص التي تهدف لرفع روح التحدي و زرع الثقة والإرادة لديه من شان العملية تحبيبه في المطالعة ورفع مستواه الثقافي والفكري موازاة ببرنامجه الدراسي

الطفل و الراحة النفسية
تلعب الراحة النفسية للطفل دورا مهما في نجاحه سواء داخل القسم وخارجه
على الاولياء محاورة ابنهم لمعرفة ما يدور في ذهنه او ما يزعجه او يخفيه في محيطه الحرص على راحته النفسية داخل المدرسة و القسم الاتصال الشبه متواصل مع المربي او المدرس للوقوف على النقائص و تصحيحها اشعاره بان المنظومة كاملة تسعى لنجاحه وتقدر حجم طموحه وشغفه

للمعلم دور مهم
يلعب المدرس او المعلم و قد نقول حتى المربي دورا مهما في نجاح و تفوق الطفل في دراسته ذلك انه يعد قدوة امامه من المهم عدم الضغط او تخويف الطفل من قبل المدرس لابد ايظا ان لا يشعر بأنه اقل من زملائه في شيء ما
لاباس في ان يشجعه ويشعره انه مهم وفعال ويمكن ان يقدم افظل في كل المواد

عدم الحكم المبكر على المدرس
لكل معلم او استاذ طريقة في التدريس وشخصية تنفرد او ينفرد بها عن اي زميل و بالتالي سيكون لزاما على التلميذ المحب للتفوق والنجاح التعامل مع الامر المرونة في التعامل مع الطريقة التي يحبها المدرس الالتزام بالأدب والأخلاق اولا وقبل كل شيء تحديد اهم النقاط والسلوكيات التي يحبها المدرس لمراعاتها تفادي الخروج عن الايطار او الطريقة التي تساعد المدرس في توصيل افكاره اوبرنامجه

التلميذ وظرورة الارادة والانظباط
بعض العوامل وعلى بساطتها تلعب دورا مهما في عمل تفوق ونجاح التلميذ في الدراسة والاستمرار في التعلم و التقدم تلعب الارادة و قوة اشتعالها والرغبة في انهاء السنة بنتائج مرضية للصعود للسنة المقبلة شيء مهم في العملية يكون الفضول الاتي من حب الدراسة دافعا لاستطلاع الفصول المقبلة والسنوات الاتية في حين ان الانضباط في حضور الدروس و متابعة الدروس امر لابد منه كما يلزم المراجعة والقيام بالواجبات المنزلية و محاولة فهم كل شيء يدرس

النتائج مهمة ولكن الاستفادة اهم
من الممكن لأي تلميذ يعي الدرس او المحور جيدا ان يحصل نتائج ايجابية ولكن هذا ليس مربط الفرس الوحيد اذ ان الحرص على الفهم والوعي واداراك المعلومات امر مهم مهم ان يصل التلميذ لربط ما درس في القسم بواقعه او ببرنامج التليفيزيون ليعي اكثر من شان مطالعة الكتب وسؤال المتعلمين مساعدة التلميذ في رحلته الدراسية ان ربط التلميذ لما يدرسه في القسم بواقعه وحياته امر مهم دال على ان الدراسة تلعب دورا مهما في حياته ودليل على انه يحبها فلم يتركها في ساحة المدرسة بل حاول التنقل بها في جميع ميادين حياته ويكون الامر او العملية ليس على حساب صفوه وراحته النفسية بل يأخذ الامرمن جانب الترويح والتسلية اكثر

الاقتناع بامكانية التمكن وادراك  كل المواد
من المهم جد ان نقنع الطفل او التلميذ و نفهمه ان بإمكانه فهم وادراك بل والتفوق في كل المواد ليس هذا فقط بل وجب تنبيهه لأنها كلها مفيدة ومهمة في حياته و مستقبله اين وجب الحرص على التواصل مع المعلم للتأكد من تمام العملية مثلا وكذا التأكد من ان من يجالسهم في القسم لا يزرعون فيه افكاراسلبية وانهزامية المرافقة المستمرة والمتابعة مهمة للطفل او التلميذ في حين يمكن او يجب الحرص الدائم على عدم وجود نوع من الضغط الزائد عليه*

تقنيات الحفظ والمرجعة
جميل و مهم ان يكون التلميذ مهتما ومركزا على الاتصاف بصفة متابعة والدروس ومراجعتها وعدم جعلها تتراكم عليه و للحفظ والمراجعة تقنيات نذكر بعضا منها:
الخرائط الملونة مثلا تزيد من نسبة استيعاب مادة مثل الجغرافيا نظرا لما تلعبه الصورة الملونة من ثاتير سلس يستقبله العقل ويتذكره اكثر اختيار المكان و الزمان المناسب حسب الحالة والمزاج للتلميذ سؤال الاصدقاء او الاستاذ عن اهم الامور الغير مدرك والتي لا بد من تسجيلها دائما عند المراجعة او الحفظ من الاحسن وضع رسم تخطيطي ذهني مجرد لكل شيء تراجعه وتفكر فيه ذلك ان ربط الفكر و برسم تجريدي سيسهل من عملية التذكر كانت هذه بعض التقنيات المساعدة على الادراك والحفظ والمراجعة و التي من شانها مساعدة التلميذ في طريقه نحو التفوق او النجاح

الاباء ومراقبة النتائج والمسار
اهتمام الاباء بمشوار ابنهم الدراسي امر جميل ومهم في نفس الوقت و لكن يمكن ان تراعي في العملية بعض النقاط التي من شانها تعبيد وتسهيل طريق مواصلة المشوار بامان الاظهار له ان نقاطه ونتائجه مهمة بالنسبة لهم
جعله يأخذ افصل النتائج من خلال تفادي اظهار فرحة كبيرة لما يأخذ اصدقاءئه علامات اكبر منه لما يأخذ افظل العلامات ممكن ووجب تشجيعه بهدايا تليق بسنه اشعاره دائما بان بإمكانه التفوق واخذ اولى المراتب في الصف على طول السنين

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق