ثقافة النثر والقصيد

(عيناكَ لقلبي مراياهُ )

شعر: ياسمين قمريَّة

تتنهَّدُ ؟ ؟ و ما نفعُ الآه
وصدري تضيقٌ حناياهُ
في قلبي تتَّقدُ النارُ
بالألمِ يعيشُ ذكراهُ
أنثاكَ خلقتْ منْ ألقٍ
هبتكَ من عند الله
كوّنْتُ إليكَ منْ شغفٍ
مجبولةٌ من كلّ زواياهُ
بالحبّ عشْنا ثوانينا
نتراقصُ قوقَ ثناياهُ
ولغيتَ ما كانَ … وكنَّا
جرحُ الأمسِ نسيناهُ
وليد لحظتكَ أنتَ
وأنا للصّدقِ معناهُ
إنْ كنْتَ الوليدَ في زمنكَ
فأنا الياسمينُ أحلاهُ
عنقودي تدلَّى في عمركَ
ومنّي كأسُكَ شربْناهُ
وعيوني نامتْ في هدبكَ
والحلمَ نحنُ رسمْناهُ
ما زالَ العهدُ بذمَّتنا
أأنسى عهداً قطعْناهُ ؟
روحاَ كُنَّا ولا زلْنا
عهداً بالدَّمِّ بصمناهُ
أحبُّكَ تملؤني شوقاً
منْ ربِّي أطلبُ رحماهُ
أحبُّكَ لسْتُ أنكرُها
فعيونُك لقلبي مراياهُ

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق