ثقافة السرد

للموت وجه آخر

حسن حجازي حسن*

مات زوجها بعد معاناة طويلة مع المرض, لم تظهر عليها علامات الحزن كما ينبغي وكأي زوجة في مثل تلك الظروف القاسية، هكذا همست لها إحدى صديقاتها المقربات. لم تبدي أدني اهتمام بذلك. هو غاب عنا. قالت في نفسها، مثلما كان يفعل في سفرياته الطويلة بالخارج للعمل أو السياحة، وعندما أنهكه المرض عاد لوطنه وظل بيننا لكن في نفس الغياب، لم يتغير الكثير لنا جميعا كزوج أو كأب فهو غائب دائما، فهو ميت أو غائب، لا فرق ! فالموت إحدى درجات الغياب !

 

*عضو اتحاد كتاب مصر

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق