ثقافة النثر والقصيد

على قارعة الطريق

 بقلم سهام حمودة*

على قارعة الطريق
أمشي وسط ظلال خطوات
بعضها كبير جدا كغيمة خريف
وعميق كندبة جندي جريح
وبعضها صغير…و صغير
خطوات غاضبة،
خطوات عاشقة،
خطوات منهكة،
خطوات…
قارعة الطريق مسرح كبير،
والخطوات هي المايسترو
ووقعها ألحانه.
كلنا العظيم بيتهوفن على قارعة الطرق،
كل منا يعزف سينفونيته… شرط أن لا نتوقف
لا تتوقف عن المشي!
تخيل العالم بلا موسيقى،
تخيل قارعة الطريق بلا وقع خطوات،
تخيل معي…
حتى في اقتياد الموت الساكن إلى قبره ضجيج ،
لا تسألني بعد الآن لماذا لا أكون هادئة!

 

*تونس

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق