ثقافة النثر والقصيد

مموسقا بالحرب..مشحونا بالنشيج

*وضاح اليمن عبدالقادر

الاهداء/إليّ لا سواي
(1)
حيثما أجدني …
سأترك كل شيء ورائي
الذكريات التي توجع
القلب …
أشيائي المنسية في
غرف الأصدقاء
أحذيتي التي ركضت
بها طويلا بحثا
عن الحب
وتركتني حافيا
عند المنعطف
الأخير …
ثيابي التي تذكرني
بالمواعيد المنهكة..
واللقاءات العابرة

(2)
لست أكترث
بالشجرة التي
بخلت عليَّ
بظلها
حين تخطفتني
شمس الغربة الحارقة
لست مهتما
بمن غادروا
مساحة القلب
وأثخنوا أيامي
بمعاركهم اليومية
عند أخر
موعد للفرح…

(3)
وحدي محملا الان
بجنازة القلب
الطيب ….
تشيعه عصافير
الحكايات ..
وتغنيه كما ينبغي
أن يغنى ….
مموسقا بالحرب
مشحونا بالنشيج
المر
تغتاله صمت
المسافات
حيث لا ظل
إلا ظل الذكرى
يقتات شتات
المعاني ….
ويفتح نوافذا
لليالي الحنين
الطويلة…

القاهرة ٧ آيار ٢٠١٩

*شاعر وقاص وفنان تشكيلي يمني مقيم في القاهرة

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

رأيان على “مموسقا بالحرب..مشحونا بالنشيج”

  1. نص جميل و محكم ، تألق الفكرة و الكلمة . أنت شاعر حقيقي لديه موهبة رائعة ، فشكرا على كرم الإبداع الشخصي و المشاركة و التعبير عنا . لك كل التقدير .

  2. نص جميل و محكم ، تألق فكرة و كلمة . أنت شاعر حقيقي لديه موهبة رائعة ، فشكرا على كرم الإبداع الشخصي و المشاركة و التعبير عنا . لك كل التقدير .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق