ثقافة المقال

من اسرار النجاح

سلس نجيب ياسين

من يريد و يود النجاح لا بد ان يعلم بان ليس الطريق الذي يراه امامه مفتوحا هو الذي يوصل فقط . ذلك ان ذاك النفق او الطريق الذي يبدو انه مفتوح ولا يوجد غيره .قد يكون مؤخر وغير مناسب ابدا فأنت لا تعلم نهايته ولا ما في وسطه و لا حتى ما هي احتمالات
سلامته . وحتى و ان اكد لك البعض بأنه يوصل او اوصل احدهم فأنت لا تعرف ولا تعلم الاسلحة التي امتلكها من سلكه قبلك فمعطياتك كل واحد تختلف عن الاخر لذا فمن المهم جدا التيقظ والتفطن و العلم بأنه يوجد مئات الطرق و المخارج فقط يلزم ان تبحث عنها او تتجه نحوها او تصنعها و تعبد الطريق و تطوره
وبين هذا وذاك ينبغي عليك ان تستغل وقتك احسن استغلال فلا يكفي ان تحفر خندق او نفقك المؤدي للضوء او النجاح و تحقيق الاهداف المبتغاة دون ان تلتفت يمين يسار فبداخل النفق قد تجد طريقا وطرقا اخرى مختصرة بل ومنافذ اخرى ايظا ويمكن ان تجد
موارد او كنز تحمله وتستمر لتخرج بأكثر الارباح و هذه هي الطريق و هو السر في من يسير ليصل للضفة المقابلة ومن يسير ليعرف و يتمكن من صنع تلك المروحية التي تأخذه
اينما يريد وفي الوقت الذي يريد والمعنى هنا ايظا يفضي الى تقنية مهمة جدا وهي الثريت وعدم القلق و التحكم في الاعصاب والتعاطي مع مجريات الامور او المباراة بحسب التوقيت فلن تخسر ابدا في الشوط الاول مدام بإمكانك قبل النتيجة لصالحك ولو حتى في اواخر المباراة وهنا ايضا تكمن جمالية النجاح اي انه يولد نوعا من الصبر و التحدي والتعلم المستمر وهذا يفضي ايظا الى احاطات و ادراكات جديدة تزيد من يسر
وسرعة السير في طريقه ومن هنا تحقق نجاحك و تضع بصمتك و تكمل لأوسع الافاق وتتأكد بان رحلة النجاح واسعة غير منتهية للتعلق به اكثر ليصبح ادمانك المستمر وطريقك الدائم و راحتك التي ترجع اليها وتتذكرها كلما حدث ما لاتحب و هذا ياخدنا لا استنتاج اخر الاوهو عدم الاهتمام الزائد لتلك النكسات الموجودة على الطريق بل والمحتملة على الدوام لأنها جزء لا يتجزأ من الحياة وأنت تنظر وتحفز نفسك وأمامك
متحف و شواهد وصور وانجازات تنهضك وتحفزك لتنهض لصناعة مجد اكبر منها وفي كل يوم فلا تيأس ولا تتكاسل و اقتنع وافعل ما تحب وما تريد بدراسة وتخطيط وبعد نظر
شامل واسع وكبير النجاح يسع الكون والعالم في حين ان العالم لا يمكن ان يسع نجاحك لأنه غير منتهي ولا محدود و ان انت احببت الانطلاق فانهض وانطلق الان

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق