ثقافة النثر والقصيد

يُضيئ القصيد

أسماء رمرام*

…..

يُضيءُ القصيدُ
فيبدأ فيكَ
ويُنهي طريقه في آخـَـرٍ
يستحمُّ بِحبر الكلامْ


يُفصَّلُ بالدمِ
والواقفون بباب الغيابِ
نيامْ

أُكتُبْ..
تحرّر من القيدِ
أُبصُقْ على لعنةِ الراحلين
بغيرِ هُدًى
كأنّ عيونكَ مذبحُ عُهرْ
يُصَلَّبُ فيه السلامْ..!

لك الحقّ في الحبِّ
والحقُ في العيشِ
والحقُ في الفرحِ المستديمْ
من قال إنك حُرّْ؟
مادُمتَ تكبرُ في الخوف عُمراَ
ومادمتَ تصغر في الحرف دهراً
فماأنتَ حُرّْ..

له الحق وجهك حين يبدّل ثوب الحدادِ

 

بثوب الغرامْ
وأنتَ المُلامْ/

إذا متَّ أنت الوحيد الملامْ..

سجِّلْ:


يجيء الغريبُ إلينا غريبــاَ ** ويخرج منّا قريباً قريباَ

ونسكب ماء اللقاءِ طريّـــا ** ونعجن خبز اللقاءِ شهيّـــا

فياأيها الراحلون سلــامـــاً ** رحلتم فما زدتمونا رَوِيّاَ

ولكنها الذكريات تُحـال ** على القلب حتى يصير طبيباَ

أداوي شهيقَ البكاءِ بحرفٍ ** يطلُّ وقد كان أمس حبيباَ

تغيبُ فتُنسى كأنك وهـــــــمٌ ** كأنك متَّ ولم تكُ شَيّـا

فما همّني أن أُذكِّر صَحبي **ولكنّ حرفي عزيزٌ عليّاَ

خبأتُ شهقةَ جرحي بِدُرجٍ **عصيٍّ على البوح حتى تَقَـيّاَ

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق