ثقافة السرد

قصص قصيرة جدّا

بقلم محمد المساوي*

+ غلطة الرّاوي

حبيبتي ، صارت أرضا مفخّخة . وأنا أحتاجُ كاسحة أَلْغام كي أعبُرها لم تكن غلطتها ، و لا غلطتي ،
كانت غلطة الرّاوي الذي أصرّ أن يختم
الحكاية بانفجار لا يبقي و لا يذَرْ.


+  أُسطورة

هكذا كانت حياة “آدم” ستكون:

كرةُ تنس،تنطّ فوق الشبكة و تَتَداوَلُها

الْمَضاربُ في كل اتّجاه،

فيما الأفْلاك ترقُب سقوطه المَحْتوم …

لكنّها “حوّاء” أرْبَكَت – بغَنجها – رتابة الكون.

+ نوستالجيا

كان يتعلّم فنّ الرّسم في بلاد بعيدة وباردة ،

و كلّما شدّه الحنين لوهَج الصحراء ، صار

يخلط قُطَيْرات من دمه برائحة النّفط ؛

فتتشكّل دلْتا حزينة

– على القماش –

و تظهر مدن و خلجان فاسدة .


+ احتضار

رسَم دائرة و زعَم أن :
– هذي أرْضي…
أضاف إليها خُطوطاً و سمّاها :
– شرَايين…
كلّما خفَّ نبْضُ قلْبه ،
تحسَّس وَجيبَها تحْت قدَميْه :

– إنّها تموت !


*قاص من المغرب

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق