ثقافة النثر والقصيد

شظايا الروح… !!

بقلم. خالدي وليد.
 
هاتف من السماء قض مضجعي
وارتعدت لسماعه فرائصي
وانحلت معه رباطة جأشي… !!
ذكرتني بالسنوات العجاف…
جاثما على ركبتي تحت سطوة
السؤال والسؤال… !!
غارقا في أوحال أزمنة التيه
أسائل التاريخ لعله يلفظ
ما بجعبته…
إنذار عطل بطارية تفكيري ودق
ناقوس الخطر بين جوانحي
سائرا في دروب الليالي
الحالكة الظلام…
هشم بريق بياض أسناني
على حين غرة
أهداب العينين ما عادت كسابق
عهدها شامخة…
بل تساقطت كأوراق الخريف
المتناثرة هنا هناك لكثرة السهاد…
تمتطيها الأقدام في غدوها ورواحها
بين رفسة بعير وكاحل متعجرف
إكسير الفرح فرح بجلده وسط
صحراء لاسعة ينتحب
يندب حظه المعتوه يتصنع
ابتسامة سيزيف المشبعة
بالخيبة العاطفية…
في دنيا لا تفقه تقاسيم الوجه
ولا قراءة ما بعد السطور…
أتراه تناسى تلك الأيام
الخوالي أم زمجر الرعد
ينبئ عن هوية جديدة…
يغسل ما تبقى من شذرات
لا زالت الأدمغة تعيش
على رفاتها وفتاتها ؟.
فكرت مليا على بساط اللظى
ولفح الهجير… !
متفانيا أنقب بين دفاتري
أنتقي أنواع الدروع الواقية…
وأنا اليوم أصارع الزمن
لأعيش على عتبات منحة الأمل
بين المطرقة والسندان… !!!

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “شظايا الروح… !!”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق