ثقافة النثر والقصيد

انا البوذي فالعشق ميقاتي

عبد الوكيل الاغبر السروري اليمن

بيني وبينك كل هذا الوجع, والليل
عيناك بحران تاهت شراعي فيهما
كم فيك من النبل العميق يابحر!!
وانا البحاركنت استويت على الماء
لكنني تهت ياالله
اودعتني الأسرار,, عشقت الساحل الذي صاغ مني ليلكا,
ومضيت في الآفاق
بغير نوارسك
اسعفني يا الله من هذا المصير
حبيبتي كم انت حبيبتي إغرقيني في شعابك
سوف اكتب الاشعار عنها إن انا غامرت بالموت الجميل
احبك يا بيروت فاتركي لي القلب ينبض بالحنين اليها
او لأنجو من سواحلها
تطلين حبيبتي انت كما الورد في الاكمام
فلا شيء يشبهك سوى قمري البعيد
ها انا منك إليك هارب
مدي لي قاربا انجو من الغرق
واقبل العينين
كم هما مني بعيدان غير اني لا ارى سواهما عشقي وفني
ايتها البنت ارقصي
فانا الولهان , اعشقيني بالقليل من جذل العصافير أطير
او احرقيني في غاباتك انا البوذي
فالعشق ميقاتي, وانت
سوف تصبحين على قلبي جنونا
يا رمادية العينين صباح الشعر
اعيديني إلي
ولانك كنت البعيدة فاقتربي
اموت فوق نهديك
واسجر البحر
اغرق الدنيا سلاما
وليكن بعدك الطوفان احبك ليلاي
ننجز الطفل البهي من شحمة الاذنين ابدأ
رحلتي
واغني للقيامة!!!

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق