ثقافة النثر والقصيد

هذا هو جسدي

خوان أنطونيو غونثاليس – ترجمة وتقديم : محمد العربي هروشي

هذا هو جسدي .هنا
تلتقي اللغة والحب .
جماع السطور التي كتبتها
لم ترسم وجهي وإنما شيئا آخر أكثر تواضعا
جسدي
بصيغة أفضل قال آخر:
هذا الذي تلمسه ليس كتابا هو رجل
و أنا أضفت ،أن هذا الذي تلمسه الآن
هو رجل
إنه أنا. لأنه ليس ثمة مقطع واحد متحرر من الحب.
ليس هناك مقطع واحد
ولو كان سنتمترا واحدا
مربعا من جلدي.
في القصيدة أنا محبوب
ليس أقله في الليل ،حينما يكون حلمي
موازيا للحلم الذي أحب.
لا فسيفساء ولا رقم ولا جمع
ولا هذا فقط.
هذا استسلام ،أنا ،بين يديك ،صغير
وكبير
هذا خلاصي ،هذا هو أنا
صدى هذا العالم هو الحب.

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق