إصدارات

مناقشة رسالة ماجستير عن رواية “السّقوط في الشّمس”

لسناء الشّعلان

ناقش الباحثان الجزائريان إبراهيم عمور وطيب الشّريف عادل رسالة الماستر الخاصّة بها في الأدب العربيّ الحديث في قسم اللغة والأدب العربيّ في جامعة محمد بوضياف في الجزائر، وهي تحمل عنوان “”البنية الزّمنيّة في رواية السّقوط في الشّمس في لسناء الشّعلان” للرّوائيّة الأردنيّة ذات الأصول الفلسطينيّة د. سناء الالشعلان.
وقد تكوّنت لجنة مناقشة رسالة الماستر من كلّ من: د. محمد زهّار من جامعة المسيلة رئيساً للجنة المناقشة،ود. خالد وهّاب من جامعة المسيلة مشرفاً ومقرراً، ود. مراد قفي من جامعة المسيلة ممتحناً.
وقد تحدّث الباحثان عن إشكاليّة الدّراسة، حيث قالا: “الإشكالية التي تصادفنافيهذاالموضوعهيكيفيةبناءالزمنالروائيلدىالروائية الأردنية “سناء الشعلان ” فيروايتها ” السقوط في الشمس” حيثجاءتهذهالأخيرةمعبرة عن الحبّ وفي الحب حجر الزّاوية فيالحكايةوتكثيفالذّاتجعلتالأديبةفينقطةواحدة الذّات العاشقة، وكأنّهاتريدالقولللقارئ أنّ الحبّ دائماً قادر علىتفسيرمايعجزعنهالواقع.وهذايؤكّدأنّالأديبوجدانيفيالمقامالأوّلعبرأصلاللّغةالمؤنّثة دون أن تفقد أسباب توازن سرد الواقع”.
وقد تكوّنت الرّسالة من تمهيدشملالحديثعنامتدادالّزمنفيالكون، وفصلين؛ أحدهما نظري،والثّانيتطبيقي،أمّاالأوّل،فقد دراسة الباحثان فيه مفهوم الزّمن، وأنواعه،كمادرساالزّمنالروائيومستوياته،والزّمنمنحيثعناصره المكوّنة له. وفي ختام الرّسالة أدرج الباحثان أهم النقاط التي ركّزا عليها في بحثهما، فضلاً عن أهمّ النّتائج التي توصّلا إليها، ومن بينها الأسباب التي دفعتهما إلى اختيار هذا الموضوع لبحثهما هذا.
وقد ذكر الباحثان في ختام بحثهما بعض العوامل التي طبعت الهيكل الزّمنيّ لرواية “السّقوط في الشّمس” عبر تقنية جديدة، وهي:
1- أخذتالروايةمساراً دائريّاً، حيث تنطلق الأحداثفيهامننقطةهيالحاضرلتعود بعد رحلة كاملة إلىالنقطةنفسها .
2- أخذالماضيفيهاالاهتمامالأكبر؛لأنّ الرّواية يهيكلها الصّراع بين الماضي
والحاضرليسإلا، إضافة إلىوجودبعضالأحداثالمستقبلية .
3-احتوتالروايةعلىكلعناصرالزمنمنبطءالسردوتسريعه، ومن تواتر
وعلاقاتالتّكرارالتيتأخذحيّاً خاصّاً .
4- الكشفعنمدىعلاقةالزمنبالحياةالداخليةللروايةوالذييعطيمساحةواسعة لتشمل أحداثها المتشعبة والمتعددة، وليعطي لشخصياتهانفساً طويلاً للاسترجاع في الماضي والتعمقفيذكرياته، هذه الذكرياتالتيتبقساريةالمفعولفيالزمن، رغم انقضاء زمنهاالفعلي .

رابط مرافق من يوتيوب:
https://www.youtube.com/watch?v=sZqvAYV9uv4&feature=youtu.be

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق