ثقافة النثر والقصيد

أعتذر للغيمة..

د. مصطفى غلمان

الأقبية الباردة رداء الروح
قصص الموتى
تعتقنا من أحزان سخينة
…..
الأساور لامرأة نائية
من جبل نائي
من طعام بائت
من بئر مهجورة
….
الجدران العالية السائبة العتيقة
من تاريخ أسير الصمت
من فورة تتآكل على أعتاب الديكتاتور الصغير ..
……..
المقامع الحديدية أجراس القيد
سجون الظلام
عماء في زحمة الموت
قبو في قبو
في متاهة سحيقة ..
……..
القبور كماشات الأجساد
قصائد الرثاء
عمائم حمر
هزائم أليمة في حرب ضروس ..
…..
المجد ليس ثورة
بل نصلا في كف المنتصرين
كفنا أو نصرا قصيرا
في أبكار الصبح ..
………..
الجسور التي تسحق التائهين
لا تغصب القطر من التيه خلف العراء
……
الجمال الذي يضيع بين أقماط الثوب وحبائل الجسد
قمين بالتعرية من عزلة كاتمة ..
من ماء يضيق بين نهرين ..
يطوي على القلب أسرار الحب
والرومانسية …
…..
أقص جناح الورد
أهمس في الخدود الوردية
أعتذر للغيمة التي نثرت حقولها
ومضت إلى قصائدي
تبلغ شهوة الوداع ..

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق