ثقافة السرد

أيام زمان

بقلم – أميمه العبادلة:

سيأتي يوم يكون فيه عدد الأصدقاء غير محدود على الفيس بوك – كما هو الآن – وسنقول لأحفادنا حينها:

” إيييه الله يرحم أيام زمان، والبساطة عندما كان الفيس بوك مجاني..!! والأصدقاء جميعاً لا يتجاوزون الخمسة آلاف.. لقد كنا أسرة واحدة على التايم لاين.. نجامل بعضنا باللايكات، والبووك، والكومنتات.. لا كأيامكم هذه التي لا حياة افتراضية فيها كما ينبغي، ولا شبكات تواصل اجتماعي حسب الأصول.. ما عاد أحدكم يكترث لبوستات الآخر ولا لتحديثات الـ status الخاصة به كأيامنا “..!!

وسيرد الحفيد الديجيتال – المعدل وراثياً -ً علينا ببرود قاتل، أثناء استخدامه لسوفت وير معقد عبر جهاز لم يكن مبتكراً على أيامنا:

” بييس يا مان.. هذه سنة الحياة التي ارتبطنا بها بـ(تاج – tag) منذ أيام آدم وإيف.. كن (up-to-date)، ودعك من فتوحات المزرعة السعيدة، وصور الأصدقاء التي ما زلت تحتفظ بها على الفلاش ميموري خاصتك، والتي ما عاد أي جهاز يتعامل معها في يومنا هذا “..!!

وسترد عليه أيها الجد المنهك بغضب وتعصب للدفاع عن انجازات جيلك:

” إياك ثم إياك أن تتطاول على الفلاش ميموري مرة أخرى.. إنها تحتوي على كامل ذكرياتنا، وصورنا، ومشاريعنا، والجيمز التي كنا نلعبها في تلك الأيام الخوالي.. إنها تاريخنا، وعاداتنا، وثوابتنا التي لا يجب أن ننساها أو نتخلى عنها “..

// إيييه سبحان الله.. من كان يصدق أن كل هذا سيحدث يوماً ما.. دنيااا //

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق