ثقافة النثر والقصيد

طير المحبة

الشاعر     سالم  بن  رزيق   بن  عوض *

ماذا  يقول  الطير  حين  يرّجــــــــــــــــــــــعُ ؟

يشدو  مع  الأيام  أم يتوجــــــــــــــــــــعُ  !

يعظ  الحياة !  ويرتوي  من  مائهـــــــــــــــا

وعلى محياه  الجميل  تضـــــــــــــــــــرعُ

ويقوم  للأنسام  في  أفنانهــــــــــــــــــــــــا

يعطي  ويعطي للحقيقة  يسمـــــــــــــــعُ

يلقى  الزمان  مُأمرا  في أيكــــــــــــــــــــــه

والأيك  من طهر  المحبة  ممــــــــــــــــــرعُ

*****

ماذا يقول  ؟   وكل  هذا  في  الدنـــــــــــــــا

والحزن والأفراح  فيها  ترتــــــــــــــــــــعُ

يعلو السحاب  على السحاب ويرتقــــــــــــي

في هداة الأيام  فيه  المهيــــــــــــــــــــــعُ

والبلقع  المحزون   محزون  الصـــــــــــــــدى

وسعادة الإنسان  هذا البلقـــــــــــــــــــعُ

والنهر  يمر  في  الرياض   وفي  المــــــــــــدى

وشفاه  عشاق  الفضيلة  تلمــــــــــــــــــعُ

*****

جو  الحياة   ملونٌ   وملـــــــــــــــــــــــونٌ

كالشعر   في  ذاتي  يغور  ويطلــــــــــعُ

تتلون  الأحزان  في  شتى الدنـــــــــــــــــــا

وتقوم  في  وجه  السعادة  تقــــــــــــــرعُ

تبكي  وتضحك  كل  ناعسة هنــــــــــــــــــا

وهناك  آلاف  الصلابة  تركـــــــــــــــــعُ

*****

فعلام   يا طير  المحبة   تنــــــــــــــــــــــزوي

في  عالم  الإنسان   ثم  ترجـّـــــــــــــــــــعُ

أ ترى  الجمال  مشردا  في  ارضـــــــــــــــــــه

والقبح  يجأر  في  العيون  ويسطـــــــــــــعُ

والناس  ظمآى  للجمال   وفيئــــــــــــــــــــه

وعيونهم  ممهورةٌ  تتقطـــــــــــــــــــعُ

فالأرض  أم  الخير   ينبوع  الشــــــــــــــــــذى

فعلام   من صوت  الفجائع    ترفـــــــــعُ !!

*****

*شاعر سعودي

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق