ثقافة النثر والقصيد

هنا قلبي.. هنا أنت

غادة نور الدين*

(دايماً بالآخر في آخر في وقت فراق)**

في غيابك نامت شمس الروح

وسكتت عصافير القلب

واجتاحني الخوف والفراغ الكامل

رغم أن الفراشات

حامت فوق وجه القمر..

في غيابك

أهزم كلّ لحظة

أتفتّت

ولا أستطيع لملمة خساراتي (نجاحاتي)

أسأل عن أشلائي المبعثرة في المدن

وأستسلم لفكرة الغياب أيضاً وأيضاً

أقف على رصيف الزمن

أنفض عن جسدي تعب ما مضى

لأحمّله أعباء جديدة

وأقول مرغمة

وداعاً..

يا لجسدي الذي أنهكته المرافىء

يا لقلبي الذي أضناه الإنتظار

مجدّداً

أخسر أمام القدر

أنا من لا أجيد الرهانات

ولا أحبّذها

راهنت أننا لن نفترق يوماً

لن تبعدنا الصباحات والمساءات

ولا جلسات القهوة

ولا الحوارات

والجدل الذي تفوز أنت به..

لطالما قلنا

أننا لن نفترق

لن يغيب اسمك عن لساني طوال النهار

لن أعيد أخطائي

لن أرضى بغيابك مهما حدث..

أنت بالذات

الطّفل الرّجل

والرّجل الرّجل

المختلف والمميّز والأنيق..

لن ولن ولن…

لكنني استسلمت لخسارتي ..

هزائمي تتراكم

والأفراح تتفتح بعيداً عن عيني

ووجهك الذي يملأ أيامي بالفرح

غاب عن وجه أيامي..

في غيابك

سأشرّع نافذتي صوب الغد

لأهيء لك احتفاليّة العودة

سأنثر فوق الريح أوجاعي

وأترك للسنابل حريّة التشرّد

وللفرح أن يملأ البحار

والأشرعة والصواري

سأحلم بعودتك كما أريدها لك

وكما أحبّ أن أراك

متألقاً ، فذّاً ومغموراً..

هنا قلبي

لن يستكين

هنا أنت

لن تبرحه.

2 آب 2011

*شاعرة من لبنان\ أميركا

** مقطع من أغنية للسيدة فيروز.

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق