ثقافة السرد

قصص قصيرة جدا (ققج)

محمد الأمين ولد دده* 

1- تحول
حتى فتات اللحم الذي يبقى على حافتها، تحتفظ لنا به إلى أن نلعقه بسلام..وجدناها أكثر من مرة، مغروسة في أجساد الموتى، و هي تشير إلى مقبضها.

2- مطاردة
مط شفتيه ممتعضا، و هو ينظر إلى القصة التي يراها اكتملت، ثم أعاد النظر من جديد إلى الواقع، فوجده قد تغير، لذا قام بتمزيق الورقة .. بعد ذلك ضبط الواقع الذي لم يحن بعد في قصة محكمة و جلس ينتظر ، غير أن الواقع غير طريقه .

3- خيانة
حين طالب بعضنا ذات مرة بإيجاد فتحات متقابلة للتهوية في الجدران، لأن العواصف أصبحت قوية، و لأن الجدران لم تعد سميكة كما كانت، حينها تم اتهامهم بالعمل لصالح العواصف، و بعد أن أعدموا، رجعت لنا طمأنينتنا، و ظل البناء في نظرنا مصدرا للأمن و الدفء، و في غفلة منا تآكلت أجزاء كبيرة من الجدران، و انهارت في وجه العواصف العاتية و من حينها و نحن نحاول دون جدوى أن نلملم الأشلاء المتناثرة.

4- الشاعر
انتصب الشاعر مترفعا ، و رجلاه مغروستان في وحل الدم ، و دون أن ينقطع العويل ، ظلت الحشود تهتف : أبدعت .. أبدعت يا شاعر القضية ، يا شاعر الإنسان .

*كاتب من موريتانيا

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق