ثقافة النثر والقصيد

وجها لوجه

 قصيدة للشاعر البنغالي رابندراناث طاغور – 1861 – 1941 –

ترجمة : سالم الياس مدالو

يوم بعد
اخر
اه يالهي
واله حياتي
هل ساقف
امامك
وجها لوجه
مثني اليدين

وتحت السماء
العظيمة
بتوحد
وسكوت
وبقلب وديع
متواضع
هل ساقف
وجها لوجه
امامك

وفي هذه الحياة
المتعبة المضطربة
والصاخبة
بكفاحنا
وبجهدنا
وبالتدافع المستمر
نشق طريقنا
فهل ساقف امامك
وجها لوجه

وحينما ينتهي عملي
في هذه الحياة
اه يا ايها الملك
يا ملك الملوك
هل ساقف
امامك
وحيدا
ساكتا
ومن دون
ايما كلام ؟

*الترجمة عن الانكليزية

 

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “وجها لوجه”

  1. اختيار شفاف لطاغور، الشاعر العظيم.. من قال إن الله عند كل منا مختلف، فقد أخطأ. الله، هو الله في كل ذات رحيمة، الله هو الله في أفكاري، وأفكارك، في ضعفي، وتأملي، في جبروتي وحمقي، في استسلامي وتمردي….
    أشكر المترجم، وأتمنى من المجلة القديرة تصويب أخطاء اللغة العربية إن أمكن، حرصا على لغتنا، ليس إلا..
    تقديري للجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق