ثقافة السرد

الأحلام لا تشيخ

 محمد محضار

شيء أكبر من الفرح يشرق الليلة في وجداني ،فيوقظ في قلبي وهج ذكريات تتجاوز حدود المعقول ،ويدفعني إلى الدخول في لحظة تبتل خاص ،بعيدا عن ضجيج الحاضر ،ونعيق الغوغاء،لأمارس لعبة الإمساك بالزمن الهارب ،وأدخل بهدوء إلى باحة الماضي الجميل، تحمل إلى نسائمه عبيرا له مفعول السحر ، وتـأتيني فجأة تفاصيله في صور شتى ،تتفجر في داخلي شلالات وهج،فتنتشي جوارحي وترقص حواسي ، أنا الآن أعيش اللحظة الباسمة ،وأعانق أرقى درجات الوجد،الألم ينهزم والانكسار يتبدد،وجسرالأمل يمتد بأثر رجعي ،ينفلق الفجر ويطل وجه أمي وضيئا،إلى صدرها تضمني ،تربت على كتفي ، وتقول :أيها الفتى الحالم الطريق مازال أمامك طويلا ،وتذكر أن الأحلام لا تشيخ ،أنت فارس ، والفرسان لا يترجلون ساعة المعركة ، عد إلى ساحة الوغى،واكتب الحاضر بسيفك “.

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق