ثقافة النثر والقصيد

قصيدة قبل النوم

 ليوبولد سيدار سنغور – ترجمة وتقديم: محمد العربي هروشي

 
كان مسقط رأس الشاعر والنحوي والباحث سنغور بجوآل/السنغال في 09 أكتوبر 1906 ،تلقى تعليما رصينا بفرنسا وتخرج في جامعة السوربون ،وكان من بين ألمع طلبتها ،أسس بمعية سيزير المجلة المرموقة يومئذ ” الطالب الأسود ‘ كما كان ناشرا للأنطولوجيا الجديدة لشعر السود والملغاشي .تقلد الشاعر سنغور من 1960 إلى 1980 مقاليد الحكم في جمهورية السنغال حصل على عدة شهادات دكتوراه فخرية من أرقى الجامعات الدولية كما أحرز على عدة جوائز أدبية وفكرية قيمة ،طور مفهوم الزنجية /NEGRITIDE وأدرجه في اللغة الفرنسية بصفته أول عضوا في الأكاديمية الفرنسية فرنسي ،له عدة دواوين شعرية من بينها:
Chants d’ombre 1945
Départ 1964
Noctumes 1961
Poèmes divers 1990

قبل النوم، التفكير فيك لأجلك ـقبل ألا أسقط
في شرك المخاوف البيض، والنزهة عند حدود
حلم الرغبة قبل الغروب بين غزلان الرمال
كي أحيي القصيدة في مملكة الطفولة.
يثبتنك مستغربات كمثل الشابة فيرولا ،تتذكرين
الأكثر رخامة من البرونز
شعرها المضفور ،الموزون حينما ترقص،
بيد أن عيونها الواسعتين ذهب ينير ليلتي
هل لازالا الضوء في بلدك الوضاح
والنساء جميلات كما لو أنهن صور؟
إذا ما طردت الشابة ،المرأة ،أنت إزاء شمس شتنبر
جلد من تبر ،خطوة رخيمة ،عيونها الواسعتين محصنة ضد الموت .

زنجيتي

​زنجيتي ليست مطلقا نوم السلالة،إنما شمس الروح
زنجيتي،
رؤية وحياة،
زنجيتي ،مجرفة في اليد ورمح في القبضة
انتعش. ليس الأمر في الشراب،في اللحظة
التمر.
لا تثريب إذا ما انتظرت فوق أزهار الرأس الأخضر
مهمتي ،إيقاظ شعبي نحو مستقبل مشرق
فرحي، أن أخلق صور لأطعمة،آه أيتها الأنوار الموزونة للكلام .
………………………………………………………………………….

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “قصيدة قبل النوم”

اترك رداً على ahlam st إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق