ثقافة النثر والقصيد

هذا قلبي

فؤاد ناجيمي
 

هذا قلبي
اسكنيه كما تشائين
غرفةٌ للحلم
غرفة للأغاني
وغرفة للحب
*****
هو لك،
ولك رؤاي
اقرئيها
كم أنت جميلة فيها
كي تعرفي
أنكِ ليلي هناك
وأني دونك تعبي
****
لك أن ترحلي
عن قصائدي
حيث الشقاوةُ
والدلالْ
وأن تلقي بالذكرى
تحت سماء انتظاري
وتنسحبي
****
لك أن تعودي
إليها متى شئتِ
ولي حضن
يمتد شطآنا
فلا تحزني
جرحك ألمي
وحزنك غضبي

****
واستريحي
على يدي
كما يحلو للعزلة
استريحي
من حوار المرايا
وما حولك من صخبِ
أحبك كما أنت
وأحبك،
كحب الثوار للحرب

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق