ثقافة النثر والقصيد

ذات مساء …

للشاعرة الإيطالية مانويلا كورسي ترجمة نزار سرطاوي

وحينئذٍ تأتي اللحظة

التي يلفك فيها الضباب،

تتحسس

ولا تجد ما تمسك به،

تروح تبحث عن النور،

لكن لا شمس هناك،

لا روح في العدم.

وتجلس في انتظار الحياة،

تبحث عنها في أية نظرة،

في دفق الأحداث،

ولكن لا شمس هناك،

لا روح في العدم.

أين هو النهر

الذي  يتدفق بطيش؟

أين هي الموجة

التي تلاحق السماء؟

ليس بين يديك سوى ذكرياتٍ راكدة.

———————————

الشاعرة الإيطالية مانويلا كورسي هي واحدة من الشعراء الذين يكتبون الشعر لذاته. فهي تدون على الورق كل تلك المشاعر التي تحس بها ولا تستطيع أن تتحدث عنها.

ولدت كورسي في بلدة سان جيوفاني فالدارنو في إقليم أريزو، حيث تعمل حالياً مُدرّسة وعضواً في مجلس البلدة.  وهي من هواة الألعاب الرياضية، والموسيقى والمطالعة والسفر وتقديم العون للآخرينٍ، كما تعشق الطبيعة والحيوانات.

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق