ثقافة المجتمع

رسالة إلى أمة الإسلام

سعود أحمد إبراهيم*

إن الله سبحانه وتعالى أخرجكم من الظلمات إلى النور، من القيود إلى الحرية، حفاة وعراة. فقد انكسرت سلاسل أيديكم وصرتم مخيرون لما تريدون وإنكم فاعلون لما تشاؤون.

يا بني آدم إن ربكم يراقبكم من السماء وأنتم غافلون عما تعلمونه، والموت يتربص بكم. فلا تنسوا مسؤولياتكم، فأنتم من سيكشف بإذن الله الغمة  عن أمة الإسلام وإنكم سترفعون همة أمة الإسلام. فلم لا تستعجلونها؟ ماذا أصابكم؟ هل أصيبت عقولكم بالبلادة؟ كلا، إن الله سبحانه وتعالى كرمكم من دون سائر المخلوقات بالعقل والتدبير. نعم لكم أعمال وافعال قمتم بها في سياق حياتكم، ولا تعلمون متى يجيء قضاء الله.. فتهيأوا عباد الله واستعدّوا واجعلوا زادكم الإيمان، وعودوا إلى سبيل الرشاد وإلى طريق التقوى والفلاح. ابتعدوا عن مزمار الشياطين الذين رجمهم الله وأبعدهم عن رحمته ولعنهم إلى يوم الدين. الشيطان خليل كافر مغرور وخائن، لا ينجو من يتخذ الشيطان خليلا.

كما تعلمون الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك، وأنتم لا تستوعبون قيمة الوقت إلا عند سؤال ربكم لكم يوم القيامة عن عمركم فيما أفنيتموه. ومالكم فيما صرفتموه، فيا عباد الله {اتَّقُوا يَوْمًا لَّا تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَّفْسٍ شَيْئًا وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلَا يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ (48) البقرة}..

 

كاتب من الهند

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق