ثقافة النثر والقصيد

(وترُ القَوافي)

الدكتور سالم بن رزيق بن عوض

من أين أنتَ أ يا أُخْيّ؟ ومن توافي ؟
أتضل في وهج الحياة عن المنافي؟ !
وجهي بوجهك ! يرتوي عشقاً
وتصفعني على حبي السوافي
أواه ! يا أغلى معاني الشوق
يا دنيا القوادم والخوافي
لو كنتُ أملك مركباً حراً
لعاد البحر يمرحُ في ضفافي !!
*****
ما زال في عينيك لونُ الفقر
تدري ! أجلّ ! أدري بآلام الضعاف !
هم في ركام الجوع مثلي عزوتي
يا للتودد في يدي ! يا للتصافي
سيقوا إلى العيش الحقير
نذالةً وحقارةً !! مثل الخِراف
وتواطأ الشّْرُ الكبيرُ يسومهم
ويحيط عالمهم بأصناف الجفاف!
*****
ما زالتَ تزعم أنك الأقوى؟! أجلّ
في قبضتَّيَ جنون عصري وإنصرافي
حيناً ألوم توددي في عالم الأدهى
وأحيانا أشم الود في معنى إنحرافي
حسناً ! أطير إلى أعالي همتي
وأعود مجروح العروبة كأنجرافي
لا اللهو يمنحني الضياع لغربتي
لا ! ولا الإقدام يمنحني التجافي !
*****
كم تسألوا عني الوجوه الحمر
تُغري عن مساءلتي شغافي
لونُ الطبيعة في غدي لوني
وتأبى عن مشابهتي العوافي
لا أَدّعي شيئاً ! ولا جهاً هنا
يرتاح في أرض المنافي
كُلُّ القوافي أحجمتْ عني
فمن يشدو على وتر القوافي !
*****

الشاعر الدكتور سالم بن رزيق بن عوض

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق