ثقافة النثر والقصيد

يَصيرُ القلبُ يَمامًا

عاطف محمد عبد المجيد

” معكِ “

معكِ

يتّسعُ الأفقُ

يصير القلبُ يَمامًا

يشدو فرِحًا في كوْن اللهْ

وبدونكِ

تصبحُ أوقاتي بؤسًا

وأنينًا

وعذابًا ما أقساهْ.

” رتوش “

معذرةً يا صديقتي

سأحاولُ في المرّةِ القادمةِ

أنْ أُخْفي عنكِ أحْزاني

حتّى لا تتأثّري

ولا تحزني جَرّائي

سأخفيها بوضع رتوش كاذبة

على وجهي

سأبتسمُ ابتسامةً باردةً للغاية

تُوهمكِ أنني

أجلسُ أعلى شجرة السعادة.

وسأستعير أكثرَ صوتٍ سعيدٍ في العالم

وأنا أحدثكِ عبْر الهاتف

كي تتأكدي

أنّي أعومُ حقيقةً

في بحيرة ” الابتهاج “.

” ليتها “

لخمس دقائق فقط

جلستْ بجواري

ثم انصرفتْ

ليتها انصرفتْ بمفردها

دون أنْ تأخذ روحي معها.

” نوافذ “

للنوافذ مهمّةٌ أخرى

غيرَ أنْ نملأ رئةً بهواءٍ نقيّ،

غير أنْ نرى الخارجَ من خلالها،

مهمتها أن نغلقها

حين يضيق صدرنا بالفراغ.

” شرفتي “

مَن دلَّ الأحزانَ يا تُرى

على شُرْفتي،

مع أنها لا تُزيّنها الزهورُ

ولا هي تَصْطفي العصافير ؟!

” غياب “

ليتني لمْ أظلّْ هنا

ليتني

اقتفيتُ أثري

في الغربةِ والغياب.

” وحدة “

اليومَ

سَأغْلقُ كلَّ أبوابي

ونوافذي

فقط سَاُبقي نافذةً وحيدةً مفتوحةً

سأُبقي نافذتي التي

أطلُّ منها عليَّ

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “يَصيرُ القلبُ يَمامًا”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق