ثقافة المقال

قراءة في أسرار التميز المعرفي

أيمن حماد*

لماذا نتعلم؟
سؤال يجب ان يسأله كل شخص لنفسه لأن الناس يختلفون عن بعضهم في طريقة التفكير والفهم فمنهم من يعتقد انه يتعلم من اجل الحصول علي المال.. وهل كل من يتعلم يحصل علي المال ام كل غني متعلم؟ من الاغنياء من ليس لديهم اي انتماء معرفي او اي درجة معرفيه تعليمية بل وصلوا لما هم عليه عن طريق التفكير الصائب وبعضهم وجد المال أمامه.

سؤال سألته لنفسي (لماذا نتعلم؟) فوجدت لهذا السؤال اجابات عديدة لكنها كلها لم تكن في مكانها الصحيح.

بعد أن قرأت مقالة الكاتب السوداني احمد بابكر حمدان (اسرار التميز المعرفي) وجدت إجابة مثالية لسؤالي الذي لم يفارقني لحظة وهأنا اليوم أجد له اجابة.

التعلم والحياة:
يحتاج الانسان لقدرات جيدة لكي يستطيع ان يتعلم وايضآ هو يفتقر للغذاء والكساء والسكن والحاجه الي هذه الاشياء المذكوره لازمة لحياته ومن هذه الاشياء والاكثر ضرورة في حياته الغذاء الذي يعتبر متعددا ومتجددا باستمرار.. من غذاء للبدن واخر للروح والوجدان وثالث للعقل والفكر وههنا تقترن الحياة بالتعلم والمعرفه.

المجتمع والمعرفه:
وعند الانتقال الي محطة (المجتمع) نجد ان الانسان كائن اجتماعي بطبعه.. وهل يستطيع الانسان عديم المعرفه ضعيف التعلم ادارة مجتمع ناجح. ذكر الكاتب ان الانسان كائن اجتماعي بطبعه واذا كان مفتقرا الى المعرفه، فإنه لا يستطيع ادارة مجتمع ناجح وهذا لعدم كفايته بالمعرفه؛ فالمعرفه هنا تلعب دورا كبيرا جدا في حياتنا المجتمعية.

الانتماء والتنمية:
المجتمعات عادة ما تواجهها مصاعب ومشكلات وتحديات وحاجات تتطلب حلولا ومعالجات وإسهامات تتعدد وتتفاوت وانواعها واحجامها ومستوياتها.. وذلك بهدف المحافظة علي المجتمع وعلي مكوناته.. والاسهام في تقدم المجتمع يطلق عليه (تنميه)..

أنشطة مستر (س):
من هو السيد (س)؟ (س) شخصية إفتراضية، في رسالة “أسرار التميز المعرفي” للتفاعل مع القارئ. يروي لنا قصته في عالم المعرفه ومعاناته مع مجتمعه فقير المعرفه.. لكنه لم ييأس من مواصلة مشواره المعرفي بعناء وتصدى لكل المعوقات، وقد كانت طريقة تعامله جيدة مع مجتمعه.. واستطاع السيد (س) ان يتخطى كل المعوقات في سبيل المعرفة.

كان مستر (س) يدير انشطته عبر نظام اطلق عليه (إدارة الانشطة الشخصية بنظام الملفات الرئيسية) ويروي عن تفاصيل تجربته قائلا:
إن لديه اربعة ملفات رئيسيه تتمثل في الانشطة التي يقوم بها حاليا وهي:
1- النشاط المعرفي “المعرفة والتعلم”
في هذا النشاط يقول السيد (س) انه قد ادرك ان المعرفه والتعلم هما الأهم في الحياة لذلك توجه الي اليهما، ففي قصته كما يروي انه استطاع ان يتغلب علي عوائق كثيرة عن طريق المعرفة. إن المعرفة تأخذ موضع الأولوية في انشطة المجتمع. وتقوم المعرفة بترتيب حياة الفرد كما ذكر السيد (س) ان حياته أصبحت مرتبة بعد اتباعه نظام الملفات الرئيسية.

2- النشاط الرياضي والترفيهي:
ذكر السيد (س) ان النشاط المعرفي ذو اهمية لكنه لم يتخل يوما عن النشاط الرياضي والترفيهي لما لهما من دور كبير في دعم النشاط المعرفي؛ فليس من المعقول ان يظل الانسان مستمرا في تلقي المعرفة دون ان يكون جسمه سليما (العقل السليم في الجسم السليم) لذلك ظل السيد (س) محافظا علي بدنه وجسمه ومحافظا علي عقله.

3- النشاط المهني والإنتاجي:
هل ظل السيد (س) علي حاله القديم ام تقدم. إن كل شخص له مهنة معينة.. اما السيد (س) فقد ظل يمارس كل نشاطاته المعرفية والرياضية الى جانب النشاط المهني. وقد كان يدير انشطة حياته باربع ملفات في مقدمتها النشاط المعرفي لأهميته ومن ثم النشاط الرياضي والترفيهي لانهما يكملان بعضهما البعض، ثم النشاط المهني، حيث واجه عوائق كبيرة في هذا النشاط أيضا، لكنها لم تمنعه من ممارسته نشاطه بكل براعة.. وقد استطاع ان يخلق لنفسه نشاطا مهنيا مليئا النجاحات.

4- النشاط التطوعي:
ذكرنا سابقا ان السيد (س) كان يجد مضايقات من مجتمعه، وتصرفات طائشة من اقرب الناس اليه.. لكنه لم يمتنع يوما عن تقديم العون لأفراد مجتمعه وظل يشارك في خدمته بما توفر لديه من معرفه وتجارب .
من تجربة السيد (س) نقول “ان وضع الهدف يعد أكبر محفز علي الاندفاع لتحقيقه”.

نشاطي المعرفي الشخصي:
تعرفنا على شخص افتراضي حدثنا عن تجربته الشخصية في التميز المعرفي وقال انه كان يدير نشاطه الشخصي عبر نظام اطلق عليه (نظام الملفات الرئيسية)..
وبعد الاطلاع علي تجربة السيد (س) أستطيع القول بانني قد اتبعت تجربته ونظامه وقد توصلت الى الاتي:
@ موقع النشاط المعرفي لدي:
النشاط المعرفي حلقة تواصل بيني وبين المجتمع ولكن في نظامي لا تأتي المعرفة دون مساعدة الاخرين بمعنى اوضح. ان التواصل بيني وبين مجتمع المعرفه هو اهم خطوه في التقدم المعرفي لدي لأن الشخص لا يستطيع ان يفعل شيئا دون فريق متعاون معه كما يقول المثل (إن اليد الواحدة لا تصفق).. وأري ان اي شخص اراد ان يكون ناجحا في مشروعه المعرفي فعليه بروح الفريق الواحد.

@ كيف أدير انشطة حياتي:
ادارة النشاط الشخصي تختلف من شخص لآخر بطبيعة الحياة. انا ادير حياتي بشكل طبيعي جدا وأطمح لتلقي المعرفة بشكل متواصل وانجاح مشروعي الشخصي..

اما الأنشطه الأخرى فهي ضرورية وتعمل على تنظيم مسار الحياة لذلك وضعت النشاط المعرفي في المقدمة.
————————————————–

*طالب في جامعة بحري السودانية

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “قراءة في أسرار التميز المعرفي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق