ثقافة النثر والقصيد

لقد زرت الطّبيب البارحة

سعيف علي

لقد زرت الطّبيب البارحة
ينصحني طبيبي بترك الحلاوة ورمي علبة العسل

لذلك أدير الملعقة في فنجان قهوة سريعا

من أجل إخفاء قطعتي السكّر

أنا لا أفكر في عصيان الغابة

ولا في ترديد أنشودة أنكيدو

أو ارتداء جلد ثور أقرن

ولا في إغراق السّفينة

أنا فقط أجّرب العصيان

بمذاق القهوة السّوداء والسكّر الأبيض

***

يقول طبيبي

إنّ وزني خفّ كثيرا

وأنّ وجهي الشّاحب

يقول أشياء سيّئة،

أنّ عليّ العودة إلى مقاسي القديم وإلى لياقتي الرّياضية

أنا عادة لا أثرثر مع طبيبي

أنا فقط أدفع المال

ثم أنتهي بتمزيق الوصفة

وأكتفي بترديد جواب مستتر

“لقد زرت الطّبيب البارحة”

***

تقول برديّة الحكمة

أنّ عليّ أن أترك الحرب

أن أعود عن عادتي

في إحراق أحذيتي العسكرّية

في ليالي الشّتاء الطّويلة

أن أتخلّص أيضا من محاولاتي الفاشلة

في وضع المدينة

على رفّ خزانتي المتقادمة

أو إدخالها إلى جملي الاسمية التّي لا تتقدم أبدا

***

أكتب من أجل ماذا؟

قد أجيب مرّة أخرى عن سؤال الاحتمال

لكن عليّ أن أعود قبل ذلك إلى طبيبي

من أجل شيء واحد

أن أجيب العابرين في السّؤال

“لقد زرت الطّبيب البارحة”

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق