إصدارات

صدور كتاب “الرواية العربية المعاصرة: تجليات البعدين الاجتماعي واللغوي”

للناقد عزيز العرباوي

ساسي جبيل تونس

صدر عن دار نشر مقاربات بفاس المغربية خلال الأيام الأخيرة كتاب “الرواية العربية المعاصرة: تجليات البعدين الاجتماعي واللغوي” للناقد عزيز العرباوي.
الكتاب ركز على الكتابة عن العالم الروائي للكاتب المغربي إبراهيم الحجري، وهي مغامرة جميلة منفتحة على متخيله السردي، وعلى مجال اشتغاله الروائي ضمن فضاءات وجغرافيات متنوعة، ورؤى فكرية ذات وظائف جمالية ونقدية ومرجعية ذاتية وجمعية مشتركة مع أغلب الكتاب العرب الآخرين. هذه الكتابة التحليلية التي ارتأ ى العرباوي الدخول في غمارها من الناحية الأسلوبية، و من ناحية الاشتغال على الشكل وعلى الأبعاد الثقافية التي يريد الكاتب التطرق إليها والبحث فيها…
فمتابعة الأسئلة الموازية والعناصر المسيطرة في روايات الحجري، سواء في خصوصياتها البنائي أم التيماتية/ الموضوعية، وفي تداخلها مع أسئلة مختلفة في نصوص روائية أخرى… هي متابعة تبحث في أسباب التحول الثقافي والاجتماعي في المجتمع وإدراك تجليات هذا التحول وآليات تفاعله سياسياً واجتماعياً وثقافياً ودينياً .
هذه المغامرة المنفتحة على كتابات إبراهيم الحجري الروائية تهدف إلى وضع القارئ داخل أجواء النصوص الروائية، والعمل على إبراز القضايا والرؤى التي ينشغل بها الكاتب، والتي يريد استدراج القارئ لإدراك تلويناتها وامتداداتها الثقافية والسردية، وأبعادها الاجتماعية والثقافية والدلالية، وسبلها الإيحائية والرمزية، وتأويلاتها المتعددة المستبعدة للانغلاق والتقوقع والتضييق والغموض.


حيث تتميز نصوص إبراهيم الحجري الروائية بالمرونة التي تجعل منها أشكالاً وفضاءات نصية مفتوحة على التحول والامتداد والحركية والتغير، بحيث تكون هذه المرونة وراء الدفع نحو توسيع فضاء التحليل وتنويع طرق وأساليب الاشتغال على النصوص، من خلال بلورة أسئلة متنوعة مفتوحة على التأويل والتأمل والتمعن والتأطير النقدي.
كما نجد في روايات الحجري الكثير من الهوس بالفضاءات الشعبية، والعشق اللامتناهي ببناء هذه الفضاءات، والاهتمام بتأثيثها… فهي ليست مجرد أماكن شعبية عامة، بل هي أماكن لممارسة الطقوس والحياة بكل أشكالها وتعدد أنماطها… الشيء الذي يمنحها قدراً من القدسية والرسمية والعمومية، فتكون فضاءات لها من القدر والاحترام الكثير ضمن العديد من الرؤى والأفكار المختلفة عند شخوص الروايات.
الكتاب هو عبارة عن دراسات عن روايات الحجري الخمسة، (صابون تازة، البوح العاري، العفاريت، رجل متعدد الوجوه، فصوص الهوى) تكشف عن مستويات مختلفة ومتعالقة من المضامين والمواضيع والتيمات والصور… وذلك من خلال الغنى التخييلي والدلالي القوي فيها، والأسئلة المتعددة الجوانب .

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق