إصدارات

جمعية الثقافة والفكر الحر تطلق فعاليات حملة ال 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة

 غزة- اطلقت جمعية الثقافة والفكر الحر ،صباح اليوم الأربعاء ، فعاليات وانشطة حملة ال 16 يوم المناهضة للعنف ضد المراة تحت شعار (معا من اجلها ) ،ببث مباشر عبر صفحات الجمعية التفاعلية .

وتضمنت فعاليات الاطلاق كلمة للمدير العام أ.مريم زقوت ،واغنية “معا من اجلها ” للفنان مسعود الدريملي والفنانة وفاء النجيلي ،وعرض تشكيلي مميز للفنان محمد الديري ، صاحبتها حملة رقمية على وسم (حمايتها- دعمها-حياة) شارك خلالها عشرات النشطاء والإعلاميين وقيادات نسوية ومجتمعية ومدراء مؤسسات أهلية ووطنية برسائل مصورة ومكتوبة داعمة للمرأة ومناهضة للعنف .

وبينت مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر الاستاذة مريم زقوت عبر رسالة مصورة الى ان الحملة هذا العام ونتيجة القيود الاحترازية الناتجة عن فايروس كورونا ستركز على أنشطة إبداعية وفنية وإعلامية منوعة ،مؤكدة علي أهمية استثمار كافة الوسائل والأدوات للتوعية وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان وخصوصاً حقوق المرأة وتحويلها إلى ممارسة يومية ، وحشد الجهد لحماية حقوق النساء وإقرار قانون الأحوال الشخصية وقانون حماية الأسرة بالسرعة الممكنة .

وطالبت رئيس مجلس إدارة جمعية الثقافة والفكر الحر الأستاذة فوزية حويجي بضرورة تكاثف كافة الجهود لوضع حد للظاهرة العنف ضد النساء ، مشددة على أهمية نشر الوعي بمخاطر العنف ضد النساء والفتيات على الأسرة والمجتمع وبالتالي على مجمل عملية التنمية، وحذرت في الوقت ذاته من استمرار منح الحصانة للاحتلال ، ونوهت ايضا على اهمية محاسبة مرتكبي العنف المبنى على النوع الاجتماعي وعدم تحميل ضحايا العنف المسؤولية بذرائع بعض العادات والتقاليد البالية.

وتركز نشاطات الحملة والتي تستمر على مدار 16 يوم على التحديات التي تواجهها المرأة الفلسطينية ،واهمية التوعوية القانونية وتمكين النساء وتشجيعهن على احداث التغيير الإيجابي لصالح قضاياهم ، واعلاء الصوت حول قضايا العنف القائم على النوع الاجتماعي والعنف الاحتلالي من خلال مجموعة من الأنشطة والفعاليات الإعلامية والفنية والورش التوعوية والحقوقية وغيرها من الأنشطة والفعاليات المميزة .

يذكر أن حملة الـ16 يوما لمناهضة العنف ضد النساء تنطلق في كل عام من تاريخ 25 نوفمبر الذي يصادف اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، وتستمر حتى تاريخ 10 ديسمبر الذي يصادف اليوم العالي لحقوق الإنسان، واللون المخصص للحملة هو اللون البرتقالي تعبيراً عن الأمل في الوصول إلى مستقبل مشرق خال من العنف

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق