ثقافة النثر والقصيد

أ يتذكّرُ…؟!

المصطفى حناني *
——————

كيف لعابر في الكلمات مثلي
أن يتذكر ؟
والخبز ماء مسافة حبر
بين حطب ونار
العجين
الذي كان يحاول رد الغياب
لم تسعفه الخميرة
ولم يمهله الجحيم فغاب
أيتذكر
من هو في الوحدة سواه ؟
لست سواك
تقول الحكاية
ثمة
شخوص تعبر المتن من دون وجه حق
والحق
على الأذرع المقطوعة التي لم تلوح لك
وأنت تحاول الخروج من جحيم عطس
اِحمد رب ناشر الرواية
وما لم
ينشر عنك في صحيفة غمامة
تذكر بأن الريح التي باغتت الغمامة
كانت عاشقة مطمئنة في عزف ناي
والناي أنين يرقد تحت وسائد الخيام
العزف الذي كان شهقة غريبة
خيّم في الأثر ألف ناي و عام
أيتذكر
الذي مشى حافيا صوب الياسمين
وصايا القوافل الراحلات على هودج الحنين
ثم كيف يستقيم التذكر يا صاحبي …؟!
و الأربج تحاصره المسافات وتقذفه لواعج البعد
لا صورة لي في الذكريات
ولا أحد هنا يشعل الضوء في وجه الظلام
تقول لي يا صاحبي :
” تذكر
بأنك أنت
وفي غيرك استلهَمتكَ المنافي
وقلت سأرقص في قفص
من فراغ رمى في ذراعيك أوعية السنبلات
لتحصد لون البراري
فلا حَبّ في شفق الشمس كان
وما كنت إلا لسبع عجاف ..”
أقول لك :
المنفى
فرن لا فم له
ولا باب فيه لأفتحه على شهقة خروج
المنفى رقص غجري وقت الألم
يشحب الجسم فيه جلد هيكله
ويسحب لون الأغنيات مني الفرح
من نقرة أولى على وتر في الرباب
أغيب كبقايا حصاد
بين أسنان منجل قَحِطٍ

المصطفى حناني / بلجيكا.

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق