إصدارات

“جوانب من تاريخ الحمام المغربي” جديد الكاتبة المغربية نزهة الإدريسي

بقلم :سعيدة الحكيمي*

“جوانب من تاريخ الحمام المغربي” جديد الكاتبة المغربية نزهة الإدريسي الصادر عن دار الوطن . ويضم الكتاب الذي يقع في 90 صفحة من ثلاث فصول تتحدث فيها الكاتبة عن الحمام في حضارات مختلفة : ” الحضارة الفرعونية ، الحضارة الإغريقية ، الحضارة الرومانية ………” .

ويعد الصابون البلدي والحناء والغاسول ، من بين المواد التي ترافق طقوس الحمام والتي ذكرتها الكاتبة ، فهي أشياء ضرورية تأخذها النساء إلى هذا الفضاء ” الحمام” الذي يعد متنفسا لهن من أجل تبادل الأخبار ومعرفة مستجدات بعضهن البعض .

ويحمل الإصدار عدة صور تؤرخ لفضاء الحمام في عهد بعض السلاطين وصور أخرى لأقدم الحمامات بالمغرب .

الإصدار يعد مرجعا مهما لمعرفة تاريخ الحمام عبر العصور خصوصا ان المراجع التي كتبت عنه تكاد تكون شبه منعدمة . فقد لعب الحمام المغربي دورا مهما من قبل حيث تقول الروايات : ان النساء قديما وبحكم العادات والتقاليد المتشددة والتي كانت لا تسمح للمرأة بمغادرة منزلها إلا لذهاب إلى الحمام فتعد النساء العدة لهذا اليوم المتميز فمنهن من تحضر بعض الأعمال اليدوية لعرضها على نساء أخريات رغبة في التعلم أو بيع بعضها وهنا لعب الحمام المغربي دورا اقتصاديا ومنهن من كانت تريد تزويح بناتها أو اختيار العروس للإبن فكان اللقاء يتم داخل هذا الفضاء …….

كما لعب الحمام المغربي دورا سياسيا كذلك في إيصال المعلومات عن طريق النساء أو ترك بعض الأظرفة البريدية عند المرأة المكلفة بإستقبال النساء داخل الحمام .

وتعد الكاتبة المغربية نزهة الإدريسي من الكاتبات المغربيات اللواتي يحاولن الحفاظ على الموروث الثقافي المغربي من خلال هذا الإصدار .

 

*المغرب

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق