ثقافة النثر والقصيد

الصوتُ الواعدُ لنهرِ (وِلامِتْ*)

شعر الدكتور المهندس عبد يونس لافي

حينَ تصيرُ الدُّنيا قَفَصاً
يَمْلأُهُ الْغَضَبُ
ينحَسِرُ النُّورُ بهِ
ويَعُمُّ ظلامْ ‌‌‍

حينَ يصيرُ الْحُلوُ
بِذَوقِكَ مُرّاً
لا تيْأسْ وتَمَهَّلْ
فَسَيَأْتيكَ الْأحْلى
لا تعْجَلْ
سترى الدُّنْيا
أَنّى وَلّى وجهُكَ أجْمَلْ

فَإلى سَمْعي يَتَناهى
صوتٌ واعدْ
لم تَحْجُبْهُ الطُّرُقاتْ
يَهْتِكُ صَمْتَ الظُّلُماتْ
تحمِلُهُ مَوْجاتُ (وُلامِتْ)
ما أهْدَأَ تلكَ المَوْجاتْ

يُبلغُني أنَّ الشَّمسَ
سَتُشرِقُ ثانيةً
ودُروبُ مدينتِنا
سيعانِقُها القمرُ
ويقبِّلُ
زهرَ
حديقتِنا
المطرُ

(* وِلامِتْ): نهرٌ في ولاية أوريغون/أمريكا

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق