ثقافة النثر والقصيد

حديث سوسن لغرناطة بلون أندلسي…

كتب: أحمد ختاوي ..

حدّثْ لوني أندلسيا.. يا فارسي
حدثه بنفسجيا، عربيا، أمازيغيا،
بربريا، كما تبغي..
أنا لم أعد أتحمل سقوط غرناطة الجريحة في الماء…
يا لوعتي ..
راقصني حتى الثمالة.
طوقني بذراعك،
لم تعد غرناطة الآن بين يدي..
غرناطة أبتلعها البحر ْ.
يوم أكلها الحوت بين الأغساق والشفق..
لم تعد عروسة الوشم.. والزجل ْ
لا في البر ولا في البحر..
ولا بين هِمَم الأمم..
***
راقصني فارسي، حد العشق..
حد الجوى الذي يدغدغ مَفرقي..
أنتف خصلة من ناصيتي:
مجنونا أو عاقلا، أو عاشقا متيّما.
لا أبالي..
مزق أوصالي إربا إربا..
من عشقك أو جنونك..
لا أبالي..
طوقني بذراعك، لأستبق الماء، فأنقذها
من الغرق.
غازلني ما شئت فارسي،
غازلني أنى شئتَ فارسي،
فقط لا تهجرني مدادا ومحبرة..
فوجهي غرناطتك – من أفق إلى أفق ْ.
****
لم يعد لها مأمن بين الأجناس والمِلل..
غرناطة ثكلى.
يوم سقط مجدها بالأطلسي..
يوم سقط مجد العرب.
من المغرب إلى المشرق..
عوضني برقصتك، حتى أنسى
ما أصابها من الضجر.
****
أنا ولاّدة، وأنت “زيدوني” الأشم ْ (1)
حتى أنسى بدوري مواجعي وغربتي..
ودمها يفور- الآن – بين البراري منمنمة
يتداولها
حديث الدجل: بين مجلس ومجلس..
بين دمعك ومدمعي .
آه منك وا معتصماه، أه مما أصابني
وإياك من ولع
***
راقصني بالفلامنكو أو بما تبغي .
لم تعد غرناطة ذاك الألق
الذي كان يسكن خلدي.
راقصني، أنت “زيدوني” ،
وأنا لك ولادة (3) في الرخاء والكدر ِ
أنت زيدوني طرب أندلسي..
وأنا بين ذراعيك سمفونية لا تنتهي
أرهقني رقصا.
سامرني رقصا وعشقا..
اطرحني أرضا حتى يتشقق قدمي
راقصني، لكي أنسى ما يخبئه لي يومي وغدي.
راقصني جورا أو قهرا أو لطفا
أو كما تبغي.
لا أبالي..
***
لم يعد يفصلني بين الرقص والهواء .
سوى سقوط مجد العرب في الوحل .
***
وا أسفي وا عمورية، حين صرخت: وامعتصماه ..
فأنتَ يا عصمتي، بين طوقك تجثو هِمّتي .. .. ..
أه منك يا فارسي.. لو تدري . ولَهِي .
***
لم تعد صرخة ” وا معتصماه بين السيّر والمعتصم (3)
عار كل العرب يوم كانت نخوتنا تزأر كالأسد
تعتق السبايا من الأسر والسجن ..
واليوم تآكلت أطرافها، كستها شماتة القيّم
آه من وجدي ووجدك بلون أندلسي ..
يا لوعتي، أأنحب أيامي، أم أمدك
أطرافي لونا أندلسيا بحمرة العنب
أو بسماء الأندلس..
أو بحمرة خدي، كما تبغي ….
يوم أصابني وإياك الذعر من وهْنِ العرب ..
***
البليدة في 02/03/2021

هوامش :
-1) زيدوني تصغير ودلال للشاعر ابن زيدون وفي إشارة له ..
-2) في إشارة للمعتصم بالله .
-3) ولادة: في إشارة إلى ولادّة بنت المستكفي .

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق