ثقافة المجتمع

تأثير اللغة العربية على مستوى العالم*

بقلم فياس البدري

إنّ اللغات لها دور فعّال كبير في خلال حياة الإنسانيّة. وإن كان في الرسالة، أو التجارة، أو غيرهما من التفاهم والتعارف فيما بينهم. وكما أنّنا نعلم أنّ اللغة العربية هي احدى اللغات الستّ المعترف بها من قبل الأمم المتّحدة. ولغة الرسميّة ل 26 دولة على مستوى العالم. وممّا لا شكّ فيه أنّ للغة العربية دور رئيسيّ في تطوّر كثير من الصناعات والتجارات والبلاد وغيرها. وكذلك لها كثير من الخصائص والمميّزات لا يسع المقام لشرحها…

وقد تمّ الإقرار بوصف اللغة العربية على أنّها إحدى اللغات المستعملة في الأمم المتّحدة منذ سنة 1973م. وتعقد برنامج خاصّ متعلّقا باليوم العامي للغة العربيّة منذ ديسمبر 18 – 2010م. وقد انتهى الباحثون إلى نتيجة على أنّها لغة التي تتحدّث بها معظم النسك في العامل.. ومن الواضح أنّ اللغة العربية هي إحدى لغات الخرائط التي يستخدمها المسافرون في العالم. يشير التاريخ إلى أنّ كولومبوس وفاسكودا جاما استعانا بالعرب لتحديد مسار رحلاتهم

وإذا لفتنا أنظارنا إلى جهة المعنى للكلمة “العربية” التي تكون “يمكن تحدّث بلا طلاقة وسهولة وإلى تأثير العربيّة بقدوم الإسلام فنصل إلى أنّ لها تأثير كبير في المجتمع العالمي. ومن بعض خصوصيّتها: أن يمكن لنا تشكيل المعنى الواسع بكلام موجز. وأنّها لغة التي أنزل بها القرآن الكريم. وأنّها اللغة الوحيدة في العالم التي تتضمّن حرف الضاد(ض). وأنّها من أصعب لغات العالم. وأنّها أكبر عدد من الكلمات أعني أنّ لها من دون تكرار هي 12302912 كلمة مقابل 600000 كلمة في اللغة الإنجليزية. و150000 للفرنسيّة و130000 للروسيّة

وأهمّ ما يتميّز به اللغة العربية عن سائر لغات العالم. هو أنّ ما أخذته اللغة العربيّة من اللغات الأخرى قليل جدّا. لكن في العكس فإنّ اللغات الأخرى استعارت الكثير من العربيّة. هناك 7584 كلمة في اللغة الأورديّة و3303 كلمة في الملايوية و160 كلمة في الإنجليزية أصلها من اللغة العربية.

هكذا جذورها ممتدّة في أعماق التاريخ ولذا لا تزال تتأثّر إثرا واسعا في المجتمع العالمي منذ أربعة آلاف عام….

* طالب في كليّة الدريّة للشريعة..

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق