إصدارات

ساعة حضور بورخيس: جديد القاص المصرى عبد العزيز دياب

عن الهيئة العامة المصرية للكتاب صدرت المجموعة القصصية “ساعة حضور بورخيس” للقاص “عبد العزيز دياب”، فى “129” صفحة، بغلاف من تصميم “هدى جمعة محمد”، وهى المجموعة القصصية الثالثة فى مسيرة القاص بعد مجموعتي “رسم الريح” و “ضرورة الساكسفون”، وثلاث روايات: “صبيحة تخرج من البحر”، “باب البحر”، ” عين مسحورة”
تقع المجموعة فى “129” صفحة، تضمنت ثلاثة ملفات “داخل الكادر- قصص الحضور والغياب- كوكتيل قصصي”، وتشتمل على “34” قصة.
من عناوين القصص: قرصان أحمر- صورة إوزة- قبعة للكلب بودي- ساعة حضور بورخيس- مرسوم كفكاوي- ملاحظات حول مانيكان لونه رملي- الطريقة النرمينية- اسم السمكة- كبائع آيس كريم جوال- رسائل مخيمر علوان- شوب عصير اسمه الشبح- البحر- بورتريه.


من أجواء المجموعة: “وضعنى بورخيس فى واحدة من متاهاته….
هذا نتيجة نصائح راوى القصة التى كنت بصدد كتابتها.. كعادتي هيأت طقوسي الغرائبية للدخول فى عوالم الكتابة وما وراء عوالمها، أعلاها وأسفلها، ظاهرها وباطنها.
لا أعرف….
هل كانت طقوسى هذه بكل ما تكتنفه من جنون وغرابة هى التى استدعت الرجل.. هل كان دخان البخور برائحته المستفزة دليله للوصول إلى مكاني؟
ضحك راوي قصتي، بل قهقه وهمس فى اذني: ربما كان الطرطور الذى تضعه على رأسك هو سبب حضور صاحب الألغاز والمتاهات.
هو طرطور أضعه على رأسى ساعة الكتابة، تكتنفه الألوان المبهجة فأبدو مثل مهرج فى سيرك صبغ وجهه بالألوان، لبس الطرطور، تشقلب، نط نطتين فى انتظار تصفيق العيال”

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق